لهذه الأسباب.. فريق "المصباح" ينسحب من أشغال دورة جهة كلميم وادنون | الموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية

كلميم واد نون

لهذه الأسباب.. فريق "المصباح" ينسحب من أشغال دورة جهة كلميم وادنون

لهذه الأسباب.. فريق "المصباح" ينسحب من أشغال دورة جهة كلميم وادنون
الاثنين, أكتوبر 19, 2020 - 22:17

قرر فريق مستشاري حزب العدالة والتنمية بمجلس جهة كلميم وادنون، الانسحاب مرة أخرى من أشغال الدورة الاستثنائية لمجلس جهة كلميم وادنون، المنعقدة بعد زوال اليوم الاثنين 19 أكتوبر الجاري بكلميم، وذلك احتجاجا على عدد من الخروقات التي شابت أشغال هذه الدورة، وتعنت رئاسة المجلس وأغلبيتها المسيرة في التلاعب بالقانون.

وفي تدخل له خلال الدورة، في إطار نقطة نظام، أكد بوجمعة بحار، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس جهة كلميم وادنون، عدم قانونية ومشروعية هذه الدورة لكونها تنعقد في دورة عادية مفتوحة بين جلستين إلى غاية 27 من الشهر الجاري.

واسترسل المتحدث ذاته، أن "عدم عرض الاتفاقيات على اللجن الدائمة لمدارستها ورفع تقارير بشأنها على المجلس فيه تبخيس مقصود لأداء اللجن، فضلا عن عدم توفر أدنى  نصاب للعدالة المجالية بين الأقاليم الأربعة المشكلة للجهة (سيدي إفني وآسا الزاك وكلميم والطانطان("، وكمثال على ذلك، يقول بحار، "كان للجماعة الترابية كلميم حصة الأسد، حيث خصص لها 4 ملايير درهم لاقتناء عقار وبناء مجزرة".

وتابع المستشار الجهوي، أن "غياب دراسات لهذه الاتفاقيات التي أريد لها أن تمر بشكل استعجالي في غياب أية مقاربة متوازنة للأقاليم الأربعة في الاستفادة منها، هو استهتار جلي بمبادئ النجاعة والحكامة، واستنزاف ميزانيات في أمور لن يكون لها أي أثر مستقبلي في الواقع".

وطالب المتحدث ذاته، والي جهة كلميم وادنون بتحمل مسؤولياته والتحرك بما يمليه موقعه في إبطال مقررات الدورة لعدم شرعيتها القانونية والتنظيمية، وتوفير الشروط القانونية لانعقاد الدورات الجماعية تبعا للقانون التنظيمي المنظم لمجالس الجهات.

التعليقات

أضف تعليقك