مريمي: توطين الاستثمار أصبح أمرا ملحا لتفكيك العجز الذي تعرفه بعض الجهات

مريمي: توطين الاستثمار أصبح أمرا ملحا لتفكيك العجز الذي تعرفه بعض الجهات
الثلاثاء, 20. أكتوبر 2020 - 17:46

قال عبد الصمد مريمي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، إن توطين الاستثمار أصبح أمرا ملحا لتفكيك العجز الذي تعرفه بعض الجهات التي تعاني من ضعف على مستوى الاستثمار، موضحا أن العديد من الأنشطة الاقتصادية تتمركز في جهات محدودة بالمغرب.

وأضاف مريمي، خلال جلسة الأسئلة الأسبوعية لمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، أنه يجب تحفيز المستثمرين لتوطين الاستثمار بالجهات التي تعاني من خصاص استثماري، خاصة في ظل وجود بنيات تحتية ملائمة كجهة الشرق مثلا، داعيا إلى تخفيض أثمنة العقار.

وأشار المستشار البرلماني، إلى أن بلادنا حققت على مستوى الاستثمار في السنوات الماضية نموا إيجابيا مهما، لكن، يستدرك مريمي، في هذه السنة اختلف الوضع بسبب تبعات جائحة "كورونا"، وهو وضع لا يساعد على إدماج الشباب في فرص الشغل وخفض نسب البطالة.

 

التعليقات

أضف تعليقك