"مصباح" جرسيف يدق ناقوس الخطر بشأن استنزاف الأطر الطبية والتمريضية المكلفة بجناح "كوفيد 19"

"مصباح" جرسيف يدق ناقوس الخطر بشأن استنزاف الأطر الطبية والتمريضية المكلفة بجناح "كوفيد 19"
الثلاثاء, 10. نوفمبر 2020 - 16:20

أعربت الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية بمدينة كرسيف عن قلقها بخصوص استنزاف الأطر الطبية والتمريضية المكلفة بجناح كوفيد-19 بمستشفى المدينة، منبهة من جهة أخرى إلى الضعف المهول للتجهيزات الطبية الضرورية لمصاحبة المرضى بصفة عامة ومرضى كوفيد-19 بصفة خاصة( الإنعاش، جهاز الكشف بالأشعة (سكانير) المعطل، التحاليل المخبرية...).

وسجل "مصباح" كرسيف، في بيان أصدره عقب لقائه الاستثنائي المنعقد يوم الأحد 8 نونبر الجاري، ندرة مخزون الأدوية على مستوى المستشفى سواء تلك المتعلقة بمرضى كوفيد-19 أو المتعلقة بباقي المرضى، خصوصا المضادات الحيوية.

كما سجل المصدر ذاته، توقف أجندات إجراء العمليات الجراحية المبرمجة (باستثناء الحالات المستعجلة)، إضافة إلى توقف أجندات تتبع مرضى باقي التخصصات بسبب الحالة الوبائية مما أدى إلى طول مدة انتظار الموعد والتي تفوق أربعة أشهر.

وأعربت الكتابة المحلية لـ"مصباح" جرسيف، عن استغرابها الشديد للصمت الذي تلتزمه الجهات المعنية في ظل معاناة الساكنة من مشاكل بالجملة في القطاع الصحي بالمدينة، مستحضرة شهادات حية عن هذه المعاناة التي تناولتها مختلف المواقع المحلية وصفحات "الفايسبوك"، إذ أصبحت حديث الرأي العام بالمدينة.

وفي هذا الصدد، جددت الكتابة المحلية دعوتها الجهات المركزية للتدخل العاجل لوقف معاناة ساكنة جرسيف مع الوضع الصحي المتدهور.

التعليقات

أضف تعليقك