أمكراز يؤكد أهمية إعطاء دفعة جديدة للمشاريع المبرمجة مع حساب تحدي الألفية

أمكراز يؤكد  أهمية إعطاء دفعة جديدة للمشاريع المبرمجة مع حساب تحدي الألفية
الجمعة, 15. يناير 2021 - 10:28

ترأس محمد أمكراز، وزير الشغل والإدماج المهني، أول أمس الأربعاء بالرباط، اجتماعا خصص لإعطاء دفعة للمشاريع المبرمجة من طرف وكالة حساب تحدي الألفية بالمغرب، لاسيما تلك المتعلقة بمجال التشغيل.

وخلال الاجتماع الذي ضم ممثلي وكالة حساب تحدي الألفية، بحضور كل المديرة العامة للوكالة والمدير المقيم لهيئة تحدي الألفية بالمغرب، تم عرض حصيلة التقدم والمراحل المستقبلية لتلك المشاريع التي تغطي أربعة مكونات.

ويتعلق الأمر، وفق بلاغ لوزارة الشغل والإدماج المهني، بدعم تفعيل نظام مندمج لرصد سوق الشغل، وإنعاش التشغيل المدمج للشباب الذين يواجهون صعوبات والنساء العاطلات أو غير الناشطات اقتصاديا في سوق العمل من خلال التمويل القائم على النتائج (FBR)، ودعم تقييم أثر سياسات التشغيل وسوق العمل، ودعم تعزيز المساواة بين الجنسين في مكان العمل.

وأكد أمكراز، بالمناسبة، على أهمية إعطاء دفعة جديدة للمشاريع المبرمجة والعمل على تحقيق النتائج المسطرة، بالرغم من الصعوبات التي اعترضت تنفيذ جل المشاريع جراء جائحة (كوفيد-19) والتي أثرت سلبا على تقدمها.

كما ذكر الوزير بالتدابير المتخذة من طرف الحكومة والتي ساعدت على انتعاش الاقتصاد الوطني والتحسن النسبي لسوق الشغل، مما سيكون له أثر إيجابي في تحقيق مؤشرات النتائج المسطرة.

من جهتها، نوهت المديرة العامة للوكالة، بالدور الذي تضطلع به الوزارة والمصالح التابعة لها في تنفيذ هذه المشاريع، من خلال الدعم الذي تقدمه والخبرة التي تضعها رهن اشارة الوكالة، معبرة عن أملها في مضاعفة الجهود من أجل حث الشركاء المؤسساتيين للوزارة على الانخراط أكثر في البرامج المقترحة والاستفادة من العروض التي تقدمها وكالة حساب تحدي الألفية بالنسبة للمغرب.

التعليقات

أضف تعليقك