بعلي: تغيير القاسم الانتخابي اغتيال للديمقراطية وإفراغ للعملية الانتخابية من مضمونها السياسي

بعلي: تغيير القاسم الانتخابي اغتيال للديمقراطية وإفراغ للعملية الانتخابية من مضمونها السياسي
السبت, 6. مارس 2021 - 11:31
عبد النبي اعنيكر

قال عبد الرحيم بعلي، نائب رئيس اللجنة المركزية للانتخابات لحزب العدالة والتنمية، إن القاسم الانتخابي بالصيغة التي قُدم بها من قِبل الجهات الحزبية المعنية يعد اغتيالا للديمقراطية المغربية الناشئة وإجهازا مفضوحا على مكاسب الربيع الديمقراطي المغربي، وإفراغا للعملية الانتخابية من مضمونها السياسي

 جاء ذلك خلال فعاليات الدورة التكوينية 5 من البرنامج التكويني التكميلي التي نظمتها الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة كلميم وادنون في موضوع: "مراحل العملية الانتخابية" لفائدة أعضاء الهيئات المجالية للحزب ومنظماته الموازية بجهة كلميم وادنون مساء يوم الأربعاء 04 مارس الجاري عبر تقنية التناظر عن بعد.

واعتبر بعلي، أن تغيير القاسم الانتخابي من شأنه أن يعمق من عملية تشرذم المشهد السياسي  ومن هشاشة المجالس المنتخبة  وأزمة الوساطة السياسية بالمغرب، مشيرا إلى أن التنمية ستكون ضحيتها وتكلفتها الاجتماعية والاقتصادية باهظة، لأنه يستحيل أن تتحقق التنمية بمجالس معاقة وفاقدة لمقومات الاستقرار.

وخلال اللقاء، نوه المشاركون في اللقاء بمواقف الأمانة العامة وفريقي الحزب بمجلسي البرلمان على صمودهم وتصديهم لهذه المؤامرة التي تتعرض لها الديمقراطية المغربية، مؤكدين أن هزم حزب العدالة والتنمية يجب أن يكون بالطرق القانونية المشروعة التي تنتصر للوطن، وتشرف صورة الوطن بين الأمم، لا بالإجهاز على الدستور والخيار الديمقراطي.

التعليقات

أضف تعليقك