السطي: انتخابات 5 أكتوبر عرفت انتكاسة واضحة ولم تفرز خريطة نقابية حقيقية

السطي: انتخابات 5 أكتوبر عرفت انتكاسة واضحة ولم تفرز خريطة نقابية حقيقية
الأربعاء, 13. أكتوبر 2021 - 19:55

أكد خالد السطي، عضو مجلس المستشارين، عن نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، أن الاتحاد يعبر عن أسفه لما شاب انتخابات 8 شتنبر من ممارسات مشينة، حيث انتصر فيها المال الفاسد ودون حسيب ولا رقيب، وكان ذلك محط انتقاد وفضح حتى من حلفاء رئيس الحكومة المعين.

وأضاف السطي في مداخلة له بمجلس المستشارين، الأربعاء 13 أكتوبر 2021، خلال مناقشة البرنامج الحكومي 2021/2026، كما لم يتمكن مراقبو عدد من الأحزاب من الحصول على محاضر مكاتب التصويت، ناهيك عن ممارسات أخرى كشفت عنها الصحافة الوطنية وأحيانا بالصوت والصورة، مما يفند ما ورد في تصريح رئيس الحكومة حول تعزيز الخيار الديمقراطي والإرادة الشعبية.

وأضاف المتحدث ذاته، "علما أن نصف المغاربة المسجلين في اللوائح الانتخابية اختاروا مقاطعة الانتخابات، مما يؤشر على أننا لا زلنا لم نقطع الأشواط المطلوبة في اتجاه تعزيز مشاركة المواطنين في اختيار منتخبيهم".

وأما بخصوص انتخابات ممثلي المأجورين بمجلس المستشارين -اقتراع 5 أكتوبر2021، يقول السطي، فقد عرفت هي الأخرى انتكاسة واضحة مما حرم المغاربة من إفراز خريطة نقابية حقيقية، حيث سجلنا مجموعة من الاختلالات التي شابت هذه الاستحقاقات الانتخابية، من قبيل عدم الالتزام بمقتضيات القوانين المنظمة للعمليات الانتخابية، وصلت درجة إسقاط أسماء كثيرة من الناخبين من لوائح الناخبين بمختلف مدن المملكة، وتسجيل آخرين بمدن لا علاقة لها بانتدابهم، وعدم إشعار آخرين بمكاتب تصويتهم، مما حرم نسبة كبيرة منهم من حقهم في التصويت.

وتابع، بالإضافة إن حدوث فوضى في بعض مقرات مكاتب التصويت؛ بعدما ترك المجال لبعض الأطراف للقيام بممارسات مشبوهة لاستمالة الناخبين، باستعمال مختلف الوسائل. وطالب السطي رئيس الحكومة إلى المبادرة لمراجعة الترسانة القانونية المنظمة للانتخابات المهنية التي تعود إلى خمسينيات القرن الماضي

التعليقات

أضف تعليقك