الدوادي : نسعى لاستقطاب العديد من الاستثمارات الأجنبية

قراءة : (26)


13-05-09
جدد لحسن الداودي٬ وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، تأكيده أن المغرب يسعى إلى استقطاب العديد من الاستثمارات الأجنبية في مجال التعليم العالي٬ مما يؤهله ليصبح قطبا علميا للبحث والإنتاج على مستوى المنطقة٬ مذكرا خلال مشاركته في مؤتمر قمة التعليم العربية٬ المنعقد بالأردن، بالاتفاقيات التي تم توقيعها مؤخرا لإنشاء مؤسسات تعليمية فرنسية في المملكة.

وأضاف، أن التحدي من وراء الانفتاح على الجامعات الأجنبية٬ يتمثل أيضا في جعل المغرب مركزا للجامعات٬ وجاذبا للطلبة الأفارقة ومن الشرق الأوسط.

كما أشار إلى تميز قطاع التعليم الحكومي في المغرب بالمقارنة مع نظيره الخاص٬ نتيجة "الاهتمام الرسمي الكبير به"٬ مشددا على أهمية تدعيم الشراكة بين القطاعين العام والخاص من أجل الرقي بمستوى التعليم العالي في المملكة.


إلى ذلك، يشكل المؤتمر٬ الذي يسلط الضوء على أهمية التكنولوجيا، وأدواتها كمطور أساسي للعملية التعليمية٬ فرصة للمشاركين للاطلاع على آخر تطورات توظيف التكنولوجيا في المجال التعليمي٬ وكذا مناقشة الفرص المتاحة في هذا المضمار٬ وإمكانيات التعاون بين الشركات العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والحكومات.

ويمثل المغرب في هذا المؤتمر٬ الذي تنظمه على مدى يومين (الأربعاء والخميس) مؤسسة (عقول عربية) البريطانية٬ بشراكة مع (المجموعة المتكاملة للتكنولوجيا) الأردنية٬ وفد يقوده لحسن الداودي٬ وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر.