مؤسسة العمل الاجتماعي للتجار الصغار ضمن أولويات وزارة الصناعة والتجارة والتكنولوجيا الحديثة

قراءة : (30)


15/05/2013
قال عبد القادر اعمارة، وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة، إن وزارته ستركز خلال الفترة الممتدة ما بين 2013 إلى 2017، في اطار مخطط رواج، على أربع أولويات أساسية، مع الحفاظ، في نفس الوقت، على المشاريع المفتوحة.


وتعلقت أولى هذه الأولويات بالنسبة لاعمارة، خلال ترأسه أشغال يوم دراسي نظمته غرفة التجارة والصناعة والخدمات للرباط السبت 11 ماي 2013 حول موضوع "جميع الفاعلين الجهويين في خدمة الاستثمار بجهة الرباط سلا زمور زعير، بإنشاء نظام تغطية  صحي جديد لفائدة التجار وأسرهم. وأوضح الوزير في هذا الصدد "إن الوزارة بصدد وضع اللمسات الأخيرة على مشروع إنشاء مؤسسة العمل الاجتماعي الخاص بالتجار، التي ستتولى، من بين أمور أخرى، مهمة التنسيق بين جهود مختلف الجهات المعنية".


قائمة أولويات الوزير في هذا المجال، تشمل أيضا إصلاح أسواق الجملة للفواكه والخضروات وتنظيم الباعة المتجولين والتي "وضعت الوزارة من أجلها رؤية حديثة ومبتكرة".
وفي ما يتعلق بالتجارة غير المهيكلة، يعتزم الوزير اعتماد نهج جديد لدمج هذه الأعمال في القطاع المهيكل، وبالتالي الحد من أثره السلبي على النسيج  التجاري وعلى المشهد الحضري والدورة التجارية.


أولوية الرابعة أثارها اعمارة خلال هذا اللقاء تهدف إلى تطوير جاذبية تجارة القرب والقدرة التنافسية.
إلى ذلك، أكد اعمارة على مواصلة وزارته دعم أي مبادرة أو مشاريع هادفة  لخلق الثروات وفرص العمل.
نورة معني