استثمارات المكتب الوطني للسكك الحديدية بلغت 70 مليار درهم 

استثمارات المكتب الوطني للسكك الحديدية بلغت 70 مليار درهم 
الأربعاء, 5. ديسمبر 2018 - 18:50

أكد وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، عبد القادر اعمارة، اليوم الأربعاء بالرباط، أن استثمارات المكتب الوطني للسكك الحديدية التي بلغت 70 مليار درهم منذ سنة 2000 "لا يمكن إلا أن تنعكس إيجابا على الخدمات المقدمة للزبون".

وأبرز اعمارة، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إثر تقديمه لعرض حول المكتب الوطني للسكك الحديدية أمام لجنة مراقبة المالية العامة بمجلس النواب بحضور المدير العام للمكتب، محمد ربيع الخليع، أنه ابتداء من سنة 2010 استثمر المكتب الوطني للسكك الحديدية أكثر من 50 مليار درهم، مسجلا الانعكاسات الإيجابية لهذه الاستثمارات على الزبون، من قبيل مستوى انتظام القطارات والأمن والسلامة، وفي ما يتعلق بتقريب المسافات التي يأتي الخط فائق السرعة في صميم سياقها.

وفي هذا الصدد، أبرز المسؤول الحكومي، أن المكتب الوطني للسكك الحديدية كباقي مؤسسات الدولة ومقاولاتها العمومية، شكل موضوع تقرير للمجلس الأعلى للحسابات، مشيرا إلى أن التقرير تناول شقين الأول مرتبط بمديونية المكتب الوطني للسكك الحديدية، وبقيمته المضافة، وكذا بمنظومة الحكامة عموما، والثاني يتصل بالنشاط السككي المندرج في إطار استراتيجية الدولة وأثره على مجموعة من الأنشطة من قبيل تلك السياحية والصناعة المعدنية.

ودعا إلى أن تتم مناقشة النقط التي تضمنها تقرير المجلس الأعلى للحسابات، والتي تم عرضها على أعضاء لجنة مراقبة المالية العامة، في ارتباط مع المؤشرات المالية والاقتصادية للمكتب وفي علاقته مع إستراتيجية الدولة، مسجلا الحاجة إلى عدم إغفال عمل المكتب الذي يتم تنزيله في إطار برامج تعاقدية، تصل الدولة بالمكتب، وترسي التزامات بين الجانبين الممثلين في المكتب الوطني للسكك الحديدية، ووزارتي التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، والاقتصاد والمالية.

ومن جهة أخرى، أكد اعمارة، أن المؤشرات المتعلقة باستثمارات المكتب في البنيات التحتية خلال السنوات الفارطة دالة على قدرته على التمويل الذاتي للاستثمار، مشيرا في المقابل إلى أن الاستثمار في البنيات التحتية يقع على عاتق الدولة، والمكتب مناط به استغلال الشبكة السككية في إطار التعاقد والتفويت.

 

التعليقات

أضف تعليقك