المغرب يتسلم رئاسة الاتحاد العربي للكهرباء

المغرب يتسلم رئاسة الاتحاد العربي للكهرباء
الأربعاء, 5. ديسمبر 2018 - 18:57
تسلم المغرب رئاسة الاتحاد العربي للكهرباء، خلال المؤتمر العام السادس للاتحاد، الذي بدأت أشغاله اليوم الأربعاء 5 دجنبر الجاري، في منطقة البحر الميت، بالأردن، بمشاركة ممثلي نحو 35 دولة وهيئة ومؤسسة عربية وأجنبية، وخبراء في القطاع.

وفي هذا الصدد، أكد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، عبد الرحيم الحافظي، أن تسلم المغرب رئاسة الاتحاد للفترة (2019 – 2021) من دولة قطر، تشريف وفي الآن نفسه تكليف، بالنظر لوضعية هذه المؤسسة العربية، والتي تتطلب اليوم جهدا كبيرا في ما يتعلق بإعادة تموقعها في إطار المنظومة الطاقية الكهربائية العالمية، خاصة وأن ما يفوق 10 ملايين مواطن عربي، يعانون اليوم من الولوج إلى الكهرباء.

وأشار الحافظي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، بهذه المناسبة، إلى أن المغرب سيتقدم بخارطة طريق لإعطاء نفس جديد للاتحاد، وإعادة تنظيمه، لتمكينه من رفع التحديات التي يواجهها في ما يتعلق بالحكامة، وفي إطار الرهانات التي يعرفها قطاع الكهرباء عالميا وعربيا، مضيفا أنه سيتم خلال اجتماع المجلس الإداري، تقديم مقترحات لإعادة النظر في النظام الأساسي للاتحاد حتى يواكب كل التطورات التي يعرفها قطاع الطاقة بمصادرها المتنوعة على الصعيد العالمي.

وأضاف أن المغرب، سيقدم أيضا مقترحات تتعلق بتنفيذ الدراسات التي تم إنجازها في إطار الربط الكهربائي بين الدول العربية، من خلال محاولة ترجمتها جهويا وإقليميا إلى مشاريع ذات أبعاد تنموية ضمن الإطار العربي المشترك.

وبخصوص إشكالية الربط الكهربائي العربي، أكد الحافظي، أن هذا الربط "لايزال حلما عربيا"، مذكرا بأن المغرب من بين أوائل الدول التي طورت الربط الكهربائي مع الدول الأوروبية عبر إسبانيا، ومع الجزائر أيضا، ويعمل حاليا على "الاشتغال على مشروع الربط الكهربائي مع البرتغال، ومع موريتانيا ومنها إلى دول الساحل جنوب الصحراء مراكما بذلك تجربة رائدة على المستوى العالم العربي".

 

التعليقات

أضف تعليقك