كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة تقدم حصيلتها لسنة 2018

كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة تقدم حصيلتها لسنة 2018
الأحد, 20. يناير 2019 - 12:43

نظمت كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، أول أمس الجمعة 18 يناير الجاري، ندوة صحفية خصصت لتقديم حصيلتها برسم سنة 2018، وحضر هذه الندوة الصحفية ممثلو مختلف المنابر الإعلامية المكتوبة والسمعية البصرية والإلكترونية.
وحسب ما أورده بلاغ للوزارة، توصل pjd.ma بنسخة منه، فقد تميزت سنة 2018 بمنجزات مهمة لكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، من خلال الشروع في تنزيل الإستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة حيث تم وضع إطار للحكامة من خلال إصدار المرسوم المحدث للجنة الإستراتيجية عقدت ثلاثة اجتماعات خصصت للمصادقة على 19 مخطط عمل قطاعي للتنمية المستدامة تحدد مساهمة القطاعات الوزارية المعنية في تنزيل هذه الإستراتيجية.
ومن أهم مميزات السنة الماضية، حسب المصدر ذاته، العمل على تسريع وتيرة إنجاز برامج التأهيل البيئي التي تشرف عليها كتابة الدولة، مع باقي الشركاء المعنيين، كالبرنامج الوطني للتطهير السائل والبرنامج الوطني لتدبير النفايات المنزلية. كما تم إعداد برامج جديدة وهي البرنامج الوطني لتحسين جودة الهواء وكذا البرنامج الوطني للتطهير السائل وإعادة استعمال المياه العادمة المعالجة الذي سيمكن من تطوير وتعميم خدمات التطهير السائل بالعالم القروي.
وفي إطار تشجيع الانتقال نحو الاقتصاد الأخضر، والمساهمة في خلق الثروة ومناصب الشغل، فقد تم إيلاء أهمية خاصة لتثمين النفايات من خلال إحداث مراكز الفرز والتثمين بالمطارح المراقبة الموجودة وكذا مراكز الطمر والتثمين جديدة. كما تم إعداد استراتيجية وطنية وخطة عمل لتثمين النفايات بهدف هيكلة وتنظيم مجموعة من المنظومات المتعلقة بالنفايات.
ومن جهة أخرى، عرفت السنة المنصرمة، تقوية التواصل مع مختلف الشركاء، حيث شرعت الوزارة في إطلاق منصة افتراضية تفاعلية لنشر وتبادل المعلومات والمعطيات حول البرامج والمشاريع التي يتم تنفيذها في مجال البيئة والتنمية المستدامة على صعيد مختلف جهات المملكة، وتهدف هذه المنصة إلى تعزيز المشاريع التشاركية وتحفيز المبادرات المتعلقة بالتنمية المستدامة على المستوى الترابي.

التعليقات

أضف تعليقك