لأول مرة..تنظيم مباراة موحدة خاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة

لأول مرة..تنظيم مباراة موحدة خاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة
الأربعاء, 5. ديسمبر 2018 - 16:49

 في سابقة هي الأولى من نوعها، أعلنت وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، عن تنظيم مباراة موحدة خاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة لولوج درجة متصرف من الدرجة الثالثة، والمقرر إجراؤها، يوم الأحد 23 دجنبر 2018، بالمدرسة الوطنية العليا للإدارة، وبأماكن أخرى ستحدد لاحقا في الاستدعاءات الموجهة إلى المرشحين. 

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها توصل pjd.ma بنسخة منه، أن هذا القرار يأتي  في إطار تفعيل القرار المتعلق بتحديد شروط وإجراءات وبرامج تنظيم المباريات الموحدة للتوظيف ضمن الهيئات المشتركة بين الوزارات، الخاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة.

وأشار البلاغ، إلى أن الإعلان عن هذه المباراة، يأتي كذلك بعد عقد سلسلة من الاجتماعات التنسيقية مع مصالح رئاسة الحكومة ومختلف القطاعات الوزارية، "وهي الاجتماعات التي توجت بحصر عدد المناصب المالية المفتوحة للتباري في 50 منصبا، موزعة على 17 قطاعا وزاريا".

وتسهيلا لعملية الترشيح للمباراة التي انطلقت منذ 19 نونبر إلى غاية 03 دجنبر 2018، يبين البلاغ، قامت الوزارة بتنسيق مع وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، بإحداث شباك وحيد لاستقبال ملفات الترشيح بشكل مباشر، مجهز بالترتيبات التيسيرية الضرورية، وذلك بما يضمن تمكين المترشحات والمترشحين من الحصول على شهادة الإعاقة وإيداع ملفات ترشيحهم، في وقت وجيز وفي نفس المكان، مع إمدادهم بكافة التوضيحات والمعلومات المرتبطة بالمباراة.

وقد مرت عملية استقبال ملفات الترشيح، وفق المصدر ذاته، في ظروف جيدة، استحسنها كافة المترشحين، الذين بلغ عددهم الإجمالي، على إثر هذه العملية، 1010 مترشحا، 308 منهم من النساء، بنسبة تأنيث تقدر بحوالي 30.4 في المائة.

 وأبرز البلاغ، أن الوزارة ستشرع بتنسيق مع القطاعات الوزارية المعنية بالمباراة، في دراسة جميع ملفات الترشيح المتوصل بها، وذلك من أجل حصر لائحة المترشحين المقبولين لاجتياز المباراة وتوجيه استدعاءات إليهم لاجتياز الاختبار الكتابي المقرر يوم 23 دجنبر 2018.  

 وبالموازاة مع ذلك، يضيف البلاغ، تسهر الوزارة جاهدة، تحت إشراف رئيس الحكومة وبتنسيق مع وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية والمدرسة الوطنية العليا للإدارة، على توفير الترتيبات التيسيرية اللازمة والمناسبة، التي من شأنها أن تسمح للمترشحات والمترشحين باجتياز المباراة في أحسن الظروف، وفي ظل احترام مبادئ الشفافية والاستحقاق والمساواة وتكافؤ الفرص.

التعليقات

أضف تعليقك