ماء العينين في "مجلة البرلمان": هناك نقابات تعاملت مع الحوار الاجتماعي بمنطق سياسي محض

ماء العينين في "مجلة البرلمان": هناك نقابات تعاملت مع الحوار الاجتماعي بمنطق سياسي محض
قراءة : (3952)

أكدت أمينة ماء العينين، البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية، أن طريقة تعامل المعارضة مع جلسة المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة في البرلمان تم إفراغ محتواها بإرادة مسبقة، مشيرة إلى أن رئيس الحكومة أبدى تجاوبه لإنجاح الجلسة، غير أن المعارضة حاولت تقزيم الجلسة، وأفرغتها من محتواها السياسي، ذلك أنها كانت تنتظر الفرصة لإخراس رئيس الحكومة الذي "يزعج وشعبيته في تزايد مستمر"، تضيف ماء العينين.

وبخصوص تعثر الحوار الاجتماعي، قالت ماء العينين، في برنامج "مجلة البرلمان" على القناة الثانية اليوم السبت "إن الحوار الاجتماعي يتم بين الحكومة والشركاء الاجتماعيين الذين يريدون معالجة إشكالات البلاد والخروج بحلول توافقية"، غير أن النقابات تؤكد ماء العينين، "عارضت الحوار الاجتماعي منذ البداية، وانسحبت منه، وقاطعته في أحيان كثيرة".

وأكدت المتحدثة أن النقابات تعاملت مع الحوار الاجتماعي بمنطق سياسي محض، مضيفة أن الحوار الاجتماعي لم يتعثر لأن مجموعة من الاجراءات الاجتماعية التي كانت تطالب بها النقابات في إطار الحوار الاجتماعي تم تصريفها من خلال حكومة عبد الاله بنكيران، ومن جملة ذلك التعويض عن فقدان الشغل، الذي كان على رأس القائمة المطلبية للنقابات.

وفي تعليقها على قرار مقاطعات المركزيات النقابة لاحتفالات فاتح ماي، قالت ماء العينين إنه ليس هناك اليوم من يستطيع أن يقنع المغاربة بجدوى إضراب عام في مغرب اليوم الذي انطلقت فيه أوراش وإصلاحات تشريعية كبرى، فضلا عن تقلص نسبة العجز وتسارع نسبة النمو، وكذا تزايد تقارير مؤسسات التنقيط الدولية التي تؤكد بأن المغرب يسير في الاتجاه السليم، إضافة إلى عدة إجراءات اجتماعية مواكبة، وفتح  الأوراش التي كانت مؤجلة قبل مجيئ حكومة العدالة والتنمية.

وأشارت النائبة البرلمانية أن النقابات المغربية تعيش حالة من "التشظي" حاليا داخل صفوف المعارضة، مؤكدة على أن المشاكل الداخلية الكبرى التي تعيشها النقابات تفرض على الحكومة إخراج قانون النقابات وقانون الإضراب، ليصبح تدبيرها ديمقراطيا

التعليقات

أضف تعليقك