مقاطعة سيدي عثمان بالبيضاء تنهي معاناة المواطنين مع الشكايات

مقاطعة سيدي عثمان بالبيضاء تنهي معاناة المواطنين مع الشكايات
الأربعاء, 15. أغسطس 2018 - 16:59
عبد المجيد أسحنون
قراءة : (565)

أعلن محمد امعايط رئيس مقاطعة سيدي عثمان بالدار البيضاء، أن مجلس مقاطعته أقدم على خطوة فريدة بمدينة الدار البيضاء، تتعلق بالانتقال من التعامل مع شكايات المواطنين بالطريقة العادية التقليدية إلى "التفاعل الإلكتروني"، وذلك استثمارا لما تم تحقيقه من تقدم على المستوى التكنولوجي، وتخفيفا للعبئ على المواطن، ومن أجل هذه الغاية قامت بتفعيل "الشباك الإلكتروني".

وأوضح امعايط، في تصريح لـpjd.ma، أن الشباك الإلكتروني سيعفي المواطن من القدوم إلى مقر المقاطعة لمتابعة مسار شكايته، حيث يكفيه أن يرسلها عبر البريد الإلكتروني الذي تم تخصيصه لهذه الغاية من بيته، وسيتلقى بعد ذلك رقم شكايته، وسيتابع شكايته عن طريق رقمها، وذلك بالسؤال عن مصيرها عبر البريد الإلكتروني المذكور، وسيتلقى الجواب عنها عبر البريد ذاته.

وتابع امعايط، أنه في حالة قدوم المواطن إلى مقر المقاطعة، سيجد حواسيب رهن إشارته، حيث يمكنه كتابة شكايته وإرسالها عبر البريد الإلكتروني المذكور، ويتسلم من خلاله رقم شكايته، ويتابع مسارها من بيته عبر الوسيلة نفسها، دون أن يضطر إلى القدوم إلى مقر المقاطعة عدة مرات ليسأل عنها.

وتهدف هذه الخطوة، يقول رئيس مقاطعة سيدي عثمان، إلى تقريب الإدارة من المواطن، وتمكينه من تقديم شكاياته بطريقة أسهل، ويربح بالتالي الوقت والمجهود الكبير الذي سيكلفه في متابعة شكايته.

وأشار امعايط، إلى أنه تم تكليف الموظفين الذين سيسهرون على هذه العملية، من خلال إحالة شكايات المواطنين على المصالح المعنية، وتلقي الأجوبة عنها وإرسالها إلى المواطنين، لافتا الانتباه إلى أن مضمون شكايات المواطنين لن يتوقف عند المقاطعة "بل نوصله إلى عمدة المدينة من خلال التقرير الذي نعده كل ستة أشهر، وكل الجهات المعنية من قبيل وزارة الداخلية".

التعليقات

أضف تعليقك