هذه حقيقة "كتاب مدرسي" يسيء للقضية الفلسطينية

هذه حقيقة "كتاب مدرسي" يسيء للقضية الفلسطينية
الجمعة, 11. يناير 2019 - 10:45

نفت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، صحة الخبر الذي تداولته مؤخرا بعض المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي، بشأن وجود كتاب مدرسي يتضمن خريطة لا تحتوي على اسم فلسطين.

وقالت الوزارة في بلاغ توضيحي لها توصل   pjd.maبنسخة منه، إنها "تنفي نفيا قاطعا وجود كتاب مدرسي مصادق عليه من طرفها تنطبق عليه هذه المواصفات".

وكانت الجامعة الوطنية لموظفي التعليم، المنضوية تحت لواء نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب،راسلت وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، من أجل " فتح تحقيق في نشر كتاب تعليمي بالأسواق المغربية يسيء للقضية الفلسطينية".

وقالت الجامعة في مراسلتها، إن ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب يؤكدون انتشار كتاب تعليمي للأطفال باللغة الفرنسية معروض بالأسواق، يهدف إلى قلب الحقائق خدمة لأجندة التطبيع مع الصهيونية ببلدنا حيث تم حذف اسم فلسطين من على خريطة بالكتاب ووضع بدلا عنها "إسرائيل". وأضافت المراسلة التي حملت توقيع كاتبها العام عبد الإله دحمان، أن الصور التي تم تداولها، أظهرت أن الكتاب، نسب المعالم الإسلامية، خاصة المسجد الأقصى المبارك في القدس، إلى "إسرائيل"، مردفة أنه "لم يتبين لحد الآن إذا كان هذا الكتاب يعتمد كمرجع لدى بعض المدارس الخاصة أم لا".

وطالبت النقابة التعليمية ذاتها، وزير التربية الوطنية، بـ"التدخل العاجل لفتح تحقيق في الواقعة احتراما لتاريخ المغرب مع القضية الفلسطينية وايقاف هذا العمل المنافي لمواقفه".

التعليقات

أضف تعليقك