الرباط سلا القنيطرة

مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة يعرض حصيلة نصف ولايته

قراءة : (72)
مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة يعرض حصيلة نصف ولايته
الجمعة, يناير 11, 2019 - 12:31

انعقد يوم الخميس 10 يناير 2019، الاجتماع العَادي لمكتب مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، تحت رئاسة  عبد الصمد سكال، رئيس مجلس الجهة، خُصص لتقديم تقرير إخباري تم فيه عرض أبرز الأعمال التي تم القيام بهَا خلال الفترة المُمتدة 20 دجنبر 2018 و10 يَنَاير 2019.

وأوضح بلاغ لمجلس الجهة، أن الاجتماع، تميز بتقديم وضعية تنفيذ الميزانية برسم السنة المالية 2018، من خلال تقديم وَضعية المداخيل والنفقات إلى غاية 31 دجنبر 2018، والمرتقب عرضها للمناقشة التفصيلية خلال الاجتماع الذي ستعقده لَجْنة الميزانية والشُؤُون المالية والبرمجة في إطار الإعداد لدورة مارس 2019.

وأضاف البلاغ، أنه تم أيضا خلال ذات الاجتماع، تَقديم عَرض يتعلق بتقدم إعداد برامج التنمية المندمجة للعَمَالات والأقاليم الموجودة بتراب الجهة، إلى جانب تقديم الخطوط العريضة لأهم منجزات مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة خلال منتصف الولاية (2016-2017-2018)، المرتقب عرضها الأسبوع المقبل في ندوة صحفية بحضور مجلس الجهة ومسؤولين جهويين ونساء ورجال الصحافة.

كما تم أيضا التطرق لتقدم إعداد  برنامج تأهيل المراكز الجماعات الموجودة بالوسط القروي التي تؤطرها اتفاقية شراكة مع وزارة إعداد التراب الوطني والإسكان والتعمير وسياسية المدينية بغلاف مالي إجمالي يبلغ 750 مليون درهم، يُسَاهم فيها مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة بمبلغ مالي يبلغ 250 مليون درهم.

وتدارس مكتب المجلس مَشَروع اتفاقية شراكة تتعلق بتأهيل الشبكة الطرقية بالجهة تضم مشاريع إتمام البرنامج الوطني للطرق القروية عبر إنجاز العمليات المتبقية، وإتمام اتفاقية شراكة بين وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء ومجلس جهة الرباط سلا زمور زعير المبرمة سنة 2011، وإنجاز الشطر الثاني من اتفاقية الشراكة المبرمة بين وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء ومجلس جهة الرباط سلا القنيطرة المبرمة سنة 2016.

وعرف اجتماع مكتب مجلس الجهة، -وفق ذات البلاغ- مدارسة مشروع اتفاقية تتعلق بتَأهيل مداخل إلى الطريق السيار لمدينتي الرباط وسلا ومشروع اتفاقية تتعلق بتزويد دواوير بالوسط القروي بالماء الصالح للشرب بإقليم سيدي قاسم، مشيرة إلى أنه" سيتم عرض مشاريع هذه الاتفاقيات على لجنة البنيات الأساسية والنقل لدراستها قبل عرضها على دورة مارس 2019".

التعليقات

أضف تعليقك