الملتقى الوطني للتحضير للانتخابات التشريعية يختتم أشغاله

قراءة : (38)

25-07-2011

اختتم حزب العدالة والتنمية ملتقاه الوطني التحضيري للانتخابات التشريعية المقبلة، الذي انعقد يومي السبت والأحد 23 و24 يوليوز الجاري بالرباط. وضم الملتقى الكتاب الجهويون والإقليميون لحزب العدالة والتنمية المكلفون بالانتخابات جهويا بالإضافة إلى رؤساء الهيئات المركزية والموازية.

وأفاد رئيس اللجنة المركزية للانتخابات لحزب العدالة والتنمية، ذ.عبد الحق العربي، أن الملتقى حقق أهدافه المسطرة بالبرنامج وهي انطلاق الإعداد السياسي والتنظيمي واللوجستيكي استعدادا وتحضيرا للانتخابات التي من المرجح أن تكون سابقة لأوانها، مضيفا في تصريح للموقع الالكتروني أن الملتقى انكب على تقييم تجربة الحزب في المرحلة السابقة، حيث قام الأخ الأمين العام للحزب الأستاذ عبد الإله ابن كيران بتقديم قراءة شاملة في الوضع السياسي الراهن، فضلا عن بسط مواقف الحزب بشأن الانتخابات المرتقب تنظيمها قبل أوانها. وأبرز عبد الحق العربي أن ترتيبات الاستعداد للمرحلة القادمة، جاءت بناء على تقييم الوضع العام بالبلاد، وكذا بناء على التطورات التي يعرفها الحزب مركزيا ومجاليا.

وأضاف أن أعضاء الملتقى انكبوا خلال الملتقى على وضع خطة انتخابية في شقيها السياسي والإعلامي. كما عمل أعضاء الملتقى على مناقشة وبلورة مسطرة واضحة تتعلق بكيفية اختيار المرشحين في اللوائح الانتخابية الوطنية والمحلية، وهي المسطرة التي سيتم عرضها على الأمانة العامة للحزب قبل عرضها على المجلس الوطني المقرر انعقاده مطلع الشهر القادم.

هذا وتضمن برنامج الملتقى عرض وبسط تجارب ناجحة لبعض الدول في مجال الانتخابات والديمقراطية والتدبير والتسيير وخاصة تلك الدول التي تشبه تجربتها ومحيطها العام تجربة المغرب. وقال الأخ الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الأستاذ عبد الإله ابن كيران، مخاطبا أعضاء الملتقى، إن الذي يميز حزب العدالة والتنمية ويجعله مقبولا لدى الشعب المغربي هو قيامه على عمق الإسلام واستحضار أعضائه مراقبة الله في كل تصرفاتهم السياسية.

الموقع: عبد اللطيف حيدة