المجلس الإقليمي للعدالة والتنمية بوجدة يشيد بالحكمة السياسية في إخراج النسخة الثانية من الحكومة

قراءة : (16)

12-11-13 

عقدت الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بوجدة، الدورة الثانية للمجلس الإقليمي، يوم الأحد 11 نونبر 2013، بغرفة التجارة والصناعة والخدمات، تحت شعار: " شراكة وتواصل لمواصلة مسيرة الإصلاح ".

وفي هذا الصدد، أشاد رشيد شتواني، الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بوجدة، بالاستثناء المغربي، وما أسماه بالحكمة السياسية المغربية وتبصر القيادة الوطنية، والتي جنبت البلد السقوط في مستنقعات الفتنة والعنف، فخرجت النسخة الثانية لحكومة عبد الإله بنكيران، وأعدت قانون المالية وأودعته بمجلس النواب في آجاله القانونية.

شتواني ندد في السياق نفسه، بالمغامرة غير المسؤولة والمضرة بالمصلحة الوطنية، - في إشارة إلى انسحاب حزب الاستقلال من الحكومة-، حيث أدى هذا الأمر إلى التشويش على مسار الإصلاح ووتيرته، مخلفا قلقا وتتبعا لدى المراقبين الدوليين والمحليين.

وفي موضوع آخر، دعا عضو المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية أعضاء المجلس الإقليمي، بضرورة الانفتاح على الطاقات الشابة، لتأهيل الذات الحزبية، لضمان انخراطه في مسلسل الإصلاح، مناديا كذلك بتطوير آليات التواصل والانفتاح على مختلف الفاعلين، لخدمة مصالح مواطني الإقليم.

شتواني طالب بالإقدام على الإصلاحات الكبرى، ولو على حساب المصلحة الحزبية، لأن المصلحة الوطنية أهم من كل اعتبار، مبينا أن التواصل مع المواطنين هدفه إسناد الحكومة من جهة، ونقل هموم المواطن والدفاع عنها من جهة أخرى.

تجدر الإشارة في الأخير إلى مصادقة المجلس الإقليمي على البرنامج السنوي للكتابة الإقليمية لسنة 2014، في انتظار المصادقة على الميزانية السنوية.

 

محمد شلاي