لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية تنوه بالأخ محمد ادعمر

قراءة : (147)

لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية تنوه بالأخ محمد ادعمر
 11-10-26
نوه أعضاء لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية بالإجماع بالجهود التي يبذلها الأخ محمد ادعمر رئيس المجلس الجماعي لمدينة تطوان، ومنهجيته في العمل.
وجاء في القرار الذي توصل الموقع الإلكتروني بنسخة منه :"إن لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية، وبعد تلقيها طلبا للبحث والتحري بشأن ما هو منسوب إلى الأخ الدكتور محمد ادعمر رئيس المجلس الجماعي لمدينة تطوان من مخالفات وتجاوزات لميثاق النزاهة والشفافية، إضافة إلى ما توصل به من طلب في نفس الموضوع من قبل هذا الأخير لإنصافه مما نسب إليه زورا وبهتانا".
  وفي هذا السياق، أوضح القرار  بـــ"أنه بعد انعقاد اجتماع لجنة النزاهة والشفافية بتاريخ 25 أكتوبر 2011 واستعراض جميع  المؤاخدات على لسان أخوين وردود الأخ ادعمر وتأكيد  أجوبته من قبل عضوين من المجلس خلال حوالي أربع ساعات، فإن لجنة النزاهة والشفافية بعد تداولها في منهجية تدبير ملفات برنامج التأهيل الحضري والتعمير ومشروع تصميم التهيئة والأشغال العمومية «تزفيت الشوارع» ومنح الجمعيات والاتفاقية الموقعة مع جمعية أصوات نسائية والسفريات وما اعتبر تحالفا مع مشبوهين، لم تقف من خلال المعطيات المقدمة على ما يمثل مسا بمعايير النزاهة ومبادئ الشفافية المعتمدة، لذلك فقد قرر أعضاء اللجنة بالإجماع التنويه بالجهود المبذولة من طرف الأخ محمد ادعمر ومنهجيته في العمل".

 

                                                                              
             قــــــــــــــــــرار
 

إن لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية وبعد تلقيها طلبا للبحث والتحري بشأن ما هو منسوب إلى الأخ الدكتور محمد ادعمر رئيس المجلس الجماعي لمدينة تطوان من مخالفات وتجاوزات لميثاق النزاهة والشفافية، إضافة إلى ما توصل به من طلب في نفس الموضوع من قبل هذا الأخير لإنصافه مما نسب إليه زورا وبهتانا.
وبعد انعقاد اجتماع لجنة النزاهة والشفافية بتاريخ 25 أكتوبر 2011 واستعراض جميع  المؤخدات على لسان أخوين وردود الأخ ادعمر وتأكيد  أجوبته من قبل عضوين من المجلس خلال حوالي أربع ساعات، فإن لجنة النزاهة والشفافية بعد تداولها في منهجية تدبير ملفات برنامج التأهيل الحضري والتعمير ومشروع تصميم التهيئة والأشغال العمومية) تزفيت الشوارع( ومنح الجمعيات والاتفاقية الموقعة مع جمعية أصوات نسائية والسفريات وما اعتبر تحالفا مع مشبوهين، فإن اللجنة لم تقف من خلال المعطيات المقدمة على ما يمثل مسا بمعايير النزاهة ومبادئ الشفافية المعتمدة.
لذلك فقد قرر أعضاء اللجنة بالإجماع التنويه بالجهود المبذولة من طرف الأخ محمد ادعمر ومنهجيته في العمل.




رئيس لجنة النزاهة والشفافية            
ذ.المصطفى الرميد

الرباط: في28 ذو القعدة 1432  
موافق:26 أكتوبر