مستشارون برلمانيون يعتبرون قرار وزارة الداخلية بعدم قبول ملفات ترشيحهم مخالفا للقانون

قراءة : (21)

مستشارون برلمانيون يعتبرون قرار وزارة الداخلية بعدم قبول ملفات ترشيحهم مخالفا للقانون
05-11-11
استغرب سمير عبد المولى، المستشار البرلماني ووكيل لائحة حزب العدالة والتنمية بإقليم سيدي قاسم، قرار وزارة الداخلية بعدم قبول ملفات ترشيح المستشارين البرلمانيين الذين قدموا استقالتهم من الغرفة الثانية ويستعدون للترشيح للانتخابات التشريعية المقبلة، متسائلا : ألا تعلم وزارة الداخلية أن هناك دستورا جديدا وإجراءات جديدة.
وأضاف عبد المولى في اتصال هاتفي مع الموقع الإلكتروني، "من حقنا من الناحية القانونية التقدم للترشيح"، داعيا المستشارين البرلمانيين إلى اللجوء إلى المحكمة الإدارية من أجل الدفاع عن حقهم القانوني للترشيح.
من جهته، أكد عبد اللطيف أعمو، مستشار برلماني ورئيس المجلس الحضري لمدينة تيزنيت، أن القضاء هو الذي سيحسم في الفهم الإداري للقانون من طرف وزارة الداخلية، مبينا أنه لا يمكن لهذه الوزارة أن تمنع المستشارين البرلمانيين المستقيلين من حق الترشيح للانتخابات التشريعية المقبلة لأن ذلك لا يستند على أي أساس قانوني واضح.