الحقاوي: الحكومة ستولي الولوجيات العناية المطلوبة

قراءة : (93)


27/01/12
أكدت بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، أن الحكومة عازمة على إيلاء موضوع الولوجيات ما يستحق من عناية لتسهيل ولوج ذوي الاحتياجات الخاصة إلى مختلف الفضاءات بكل يسر وحرية، مشيرة، خلال لقاء تواصلي نظمته مجموعة العمران والودادية المغربية للمعاقين اليوم الجمعة بالرباط، إلى وجود عراقيل بيئية وثقافية وتنظيمية تحد من ولوج ذوي الاحتياجات الخاصة إلى السكن والشغل ومختلف الخدمات.
ودعت الحقاوي جميع القطاعات الحكومية إلى التعبئة من أجل "مدن مواطنة وسهلة الولوج"، فـ"من حق الأشخاص في وضعية إعاقة أن يلجوا إلى كل الفضاءات بنفس اليسر الذي يتمتع به كافة المواطنين"، معتبرة عزم الحكومة إحداث صندوق لفائدة المعاقين "مؤشر دال" على انخراطها بجدية في هذا الورش الكبير، ونوهت بالمجهود الذي يبذله المجتمع المدني باعتباره شريكا أساسيا للحكومة.
من جهته، أشار محمد الخديري، رئيس الودادية المغربية للمعاقين، إلى جملة من الصعوبات التي تحد من مشاركة الأشخاص في وضعية إعاقة، لا سيما تلك المتعلقة بانعدام الولوجيات وعدم ملاءمة وسائل النقل، حيث لا يستطيع المعاقين الولوج إلى "المنشآت" في الكثير من الحالات، رغم أنهم من دافعي الضرائب على غرار كل المغاربة، فـ"ما جدوى إقرار القوانين في هذا المجال إن كانت لا تطبق على أرض الواقع؟"، معربا عن أمله في حصول تغيير إيجابي في ظل الحكومة الجديدة.
فيما أكد بدر الكانوني، رئيس مجموعة العمران، أن تسهيل الولوج يظل من الأولويات الكبرى لمجموعته، التي تتوخى المساهمة في الحد من الإقصاء الذي يطال الأشخاص في وضعية إعاقة، وذلك من خلال إدماج "تسهيل الولوج" في مشاريع المجموعة في مجالي البناء والتهيئة.