التويجري: نؤيد موقف الحكومة بمنع توزيع المجلات المسيئة للدين الإسلامي

قراءة : (47)


12-02-22
قال الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري، المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة إن (الإيسيسكو)، تؤيد موقف الحكومة القاضي برفض توزيع عددين من المجلتين الفرنسيتين، "لونفيل أبسرفاتور" و"لوبيلران"، المسيئتين إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، وإلى الدين الإسلامي ورموزه، معتبرا أن هذا الموقف يجب أن تتبعه كل الدول الأعضاء في الإيسيسكو.
وأضاف التويجري، أن ما تضمنته المجلتان من إساءة إلى الدين الإسلامي يندرج ضمن خطة الغرب ودوائره المتعددة بغية تشويه الدين والحضارة الإسلاميتين، وإثارة مشاعر المسلمين، مضيفا، في حوار له مع يومية "أخبار اليوم" في عدد الأربعاء 22 فبراير 2012، أن هذه الإساءة لا تندرج في نطاق حرية التعبير الحقيقية.
وتابع "إننا لانقبل كمسلمين الهجوم على مقدسات الدين الإسلامية تحت ذريعة حرية التعبير"، معتبرا إنه عندما تمس المقدسات فإن حرية التعبير تتحول إلى حرية تشهير وعدوان وليس حرية تعبير.
واعتبر التويجري، أن الموقف الذي عبرت عنه "هيومن رايس ووتش" موقف منحاز للموقف الغربي ويخضع لمقاييس الغرب ولقيمه في النظر إلى الأشياء، وتستند إلى المركزية الحضارية الغربية، معتبرا أن الإيسيسكو ترفض منطق المركزية الحضارية، على اعتبار أن كل حضارة لها امتداد يستند لتاريخ عريق من الثقافات والحضارات الإنسانية.