رباح يُقنع شغيلة النقل بتعليق اضرابها

قراءة : (19)


12-10-06
قررت شغيلة النقل من النقابات والمهنيين وقف الإضراب الذي عرفه القطاع الأيام الأخيرة بعدما توصلوا إلى اتفاق مع وزير التجهيز والنقل عبد العزيز رباح.

واتفق ممثلو شغيلة النقل من النقابات والمهنيين ووزير التجهيز والنقل، خلال لقاء جمعهم صبيحة يوم الجمعة 5 أكتوبر 2012 بالرباط، حسب بلاغ حصل الموقع pjd.ma على نسخة منه، على ضرورة العمل معا وعلى عجل من أجل معالجة الإشكالات التي طرحت بخصوص "إركاب الأطفال والبطاقة المهنية والزجاج الأمامي"، وكذا التعجيل برفع ملتمس إلى رئيس الحكومة، عبد الإله ابن كيران، لخلق لجنة مختلطة من القطاعات الحكومية وتمثل وزارة الداخلية والعدل والحريات والتشغيل والصحة والتجهيز والنقل والسكنى وسياسة المدينة.


كما اتفق المهنيون والنقابات، وهم المكتب النقابي لسائقي حافلات  نقل المسافرين ومساعديهم بمراكش عن الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، ونقابة سائقي حافلات نقل المسافرين ببني ملال عن الاتحاد المغربي للشغل والمكتب النقابي لسائقي حافلات النقل العمومي ومساعديهم عن الاتحاد المغربي للشغل والمجلس النقابي المشترك لشغيلة النقل الطرقي للمسافرين بالإضافة إلى الاتحاد العام للشغالين بالمغرب لمدينة فاس، (اتفقوا) مع وزير التجهيز والنقل على ضرورة التعجيل برفع ملتمس إلى وزير العدل والحريات بخصوص المعتقلين من السائقين غير المحكوم عليهم من أجل إيجاد حل مناسب لهم، فضلا عن ضرورة التنسيق مع وزارة "الرميد" لتفعيل مقتضيات المادة 174 من مدونة السير.


وأكدت الأطراف المشاركة في اللقاء الحواري المذكور على ضرورة إجراء تعديل على مدونة السير. إلى ذلك أكد المشاركون في اللقاء على ضرورة أن يستمر الحوار آلية ثابتة بين الطرفين، وتم الاتفاق على خلق سكرتارية قارة بالوزارة تعنى بهذا الأمر.