"أمانة المصباح" تقرر تشكيل لجنة لإعداد تصور حول الإصلاح الضريبي (فيديو)

"أمانة المصباح" تقرر تشكيل لجنة لإعداد تصور حول الإصلاح الضريبي (فيديو)
الاثنين, 11. مارس 2019 - 23:22
خالد فاتيحي

كشف النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سليمان العمراني، عن تفاصيل الاجتماع العادي الأسبوعي، الذي عقدته مساء اليوم الاثنين الأمانة العامة برئاسة سعد الدين العثماني الأمين العام للحزب.

وقال العمراني، في تصريح لـpjd.ma، عقب انتهاء الاجتماع،  إنه  "كما جرت العادة تطرق الاجتماع بعد كلمة الأمين العام التوجيهية، لمجمل الراهن السياسي الذي يُميز السياق الوطني وتمت مناقشة عدة قضايا من قبيل ملف الأساتذة المتعاقدين وملف القانون الإطار للتربية والتكوين وغيرها من الملفات ذات الطبيعة الحكومية والبرلمانية".

وتابع أن الأمانة العامة، خلصت خلال اجتماعها إلى عدة قرارات، منها أنه تقرر على المستوى السياسي، وتفاعلا من الحزب وإسهاما منه في إطار الإعداد للمناظرة الوطنية للإصلاح الجبائي، (تقرر) تشكيل لجنة برئاسة ادريس الأزمي الإدريسي رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، لإعداد تصور الحزب بشأن الإصلاح الضريبي، بعد ذلك سيكون هذا التصور موضوع تواصل مع الوزارة الوصية للإسهام في هذا الورش المهم.

وعلى المستوى التنظيمي، أوضح العمراني، أن الأمانة العامة لحزب "المصباح" توقفت عند وقائع الجمع العام الثالث لمحاميي العدالة والتنمية، حيث سجّلت نجاح المؤتمر بعد إقرار تعديلات على القانون الأساسي لجمعية "محامون من أجل العدالة"، كما انتهى بانتخاب رئيس جديد ومكتب مسير.

وأردف أن "هذا الجمع العام يفتح أمامنا آفاقا، باعتبار أن قيادة الحزب ينبغي أن تشتغل مع المكتب الجديد خلال المرحلة المقبلة، لكي تنهض الجمعية بالوظائف المنوطة بها في إطار الترافع والتواصل والانفتاح والإسهام الحقوقي في البلد".

وفي الإطار ذاته، أفاد المتحدث ذاته، أن "فريق العدالة و التنمية بمجلس النواب وفي إطار عادته السنوية، قرّر أن يعقد لقاء مطولا بعد افتتاح الدورة التشريعية الربيعية المقبلة، حيث سيميز هذا اللقاء بكلمة توجيهية للأمين العام وسينكب الفريق على اختيار ممثليه في أجهزة مجلس النواب، والتي ستُرفع إلى الأمانة العامة من أجل المصادقة عليها حسب المسطرة المعتمدة".

النقطة الثالثة،  التي ناقشتها الأمانة العامة، -يوضح العمراني- تتعلق بورش الحوار الداخلي على المستوى المجالي، حيث تم عقد ندوتين جهويتين بجهتي مراكش - أسفي والرباط سلا القنيطرة، مبرزا أن هاتين  الندوتين عرفتا حضورا  مهما وكان النقاش غنيا، مكّن المشاركين من أن يسهموا في محاور هذه الندوات الجهوية، كما كان هناك تأكيد بأن يتوسع هذا الحوار على المستوى المجالي، حيث سيتم تنظيم سبع ندوات جهوية أخرى، أربعة بداخل الوطني وثلاثة بالخارج.

وخلص نائب الأمين العام إلى القول : "لنا الأمل أن هذا الورش الحيوي المهيكل، سيسهم في تعبئة الصف الداخلي وتكريس العافية

التنظيمية، وكذلك بإمكانه أن يتيح بلورة مخرجات أساسية للمستقبل من حيث وثائق الحزب المرجعية والأساسية". 

التعليقات

أضف تعليقك