بوليف: المغرب مستعد لدعم الدول الإفريقية في مجالات النقل والطاقة

بوليف: المغرب مستعد لدعم الدول الإفريقية في مجالات النقل والطاقة
الجمعة, 19. أبريل 2019 - 11:34

 أكد نجيب بوليف، كاتب الدولة المكلف بالنقل، أن التجربة الطموحة والمتقدمة التي راكمها المغرب في العديد من السياسات القطاعية المرتبطة بالنقل والطاقة والسياحة تجعله مرجعا يعتمد عليه لدعم التجربة الإفريقية.

جاء ذلك، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على هامش مشاركته في أشغال الدورة العادية الثانية للجنة الفنية المتخصصة في النقل والبنية التحتية العابرة للقارات والطاقة والسياحة، التابعة للاتحاد الإفريقي، التي انعقدت على مدى خمسة أيام (14-18).

 وقال بوليف، إن المغرب مستعد لدعم الدول الإفريقية باعتباره حاضنا لمجموعة من التجارب المتقدمة والناجحة في العديد من المجالات القطاعية"، مُعبّرا عن استعداد المملكة الانخراط بإيجابية في المنتديات المرتبطة بقطاعات البنى التحتية والنقل والسياحة والطاقات المتجددة في إفريقيا، والعمل بجدية داخل العديد من اللجن المختصة على استعراض التجربة المغربية ووضعها رهن إشارة بلدان القارة .

 وسجل أن هذا اللقاء يعد فرصة للوفد المغربي الذي يضم مجموعة من الخبراء، من خلال اللجن التقنية المتخصصة، لعرض الاستراتيجيات الوطنية المرتبطة أساسا بالسياسة الطاقية والاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة، والخطط المرتبطة بالانتاج الكهربائي.

  من جهة أخرى، أكد كاتب الدولة المكلف بالنقل، أن التوصيات التي ستتوج أشغال هذا الاجتماع، ستكون كفيلة بوضع تصور لتحقيق رؤية مشتركة ومتكاملة لقطاع النقل في القارة الإفريقية، قادرة على تعزيز موقف البلدان الأفريقية تجاه شركائها، وخلق تنمية اجتماعية واقتصادية تستجيب لتوقعات المواطنين.

  وأشار بوليف، إلى أن الأعمال المنجزة على هامش هذا الاجتماع، ستساهم كذلك في تقديم اقتراحات عملية لصناع القرار تتناسب مع الأهداف التي تسعى إليها مفوضية الاتحاد الأفريقي، لافتا إلى أن اللقاء شكل فرصة للتفكير في أفضل آليات تنفيذ الأنشطة والمشاريع المبرمجة في ظل التحديات التي تواجهها القارة والمرتبطة إلى حد كبير، بضرورة تسريع وتحسين التكامل والتماسك الاقتصاديين للحيلولة دون التجزئة الحالية في مختلف الاقتصادات الصغيرة.

التعليقات

أضف تعليقك