هذه أهم القضايا التي ناقشتها أمانة "المصباح" خلال اجتماعها الأسبوعي (فيديو)

هذه أهم القضايا التي ناقشتها أمانة "المصباح" خلال اجتماعها الأسبوعي (فيديو)
الثلاثاء, 23. أبريل 2019 - 0:23

أكد سليمان العمراني، النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن الامانة العامة للحزب عبرت خلال اجتماعها المنعقد مساء الاثنين برئاسة الأمين العام الدكتور سعد الدين العثماني، عن استنكارها للمجزرة التي وقعت في سيرلانكا، مضيفا أن الحزب يؤكد على حرمة دماء الناس، وأنه ينبغي أن تتوقف هذه الأعمال التي لا تُقبل دينا ولا عقلا.

وأفاد العمراني، في تصريح لـpjd.ma أن الأمانة العامة توقفت خلال لقائها عند استحقاق فاتح ماي، وتابع أن أعضاء الامانة العامة أكدوا على أن يحضر الحزب كعادته في هذا الاستحقاق، قياما بواجب التأطير والتواصل والتعريف بمنجزه في الشأن العام. وأوضح العمراني، أن أعضاء الأمانة العامة شددوا خلال نقاشهم على الشراكة النوعية التي تربط بين حزب العدالة والتنمية والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، مبرزا أنه تم التأكيد خلال الاجتماع على تعبئة كل الادوات التي من شأنها ان تيسر العمل المشترك خدمة لمصلحة بلدنا كلٌ من موقعه.

وعلى المستوى التنظيمي، يقول نائب الأمين العام، تم التوقف عند ملتقى فروع الحزب بالخارج الذي نُظم نهاية الأسبوع المنصرم، والذي تميز بحضور الامين العام، وحضور بعض المسؤولين المركزيين للحزب، وعرف مشاركة مسؤولي هذه الفروع، مضيفا أن الملتقى شكل فرصة ليتدارس المشاركون مختلف الملفات التنظيمية، وأردف أن هذا الملتقى كان لبنة ستسهم في تطوير عمل الحزب بأوربا.

وأشار العمراني، إلى أن النقطة الثانية التي تم التداول بشأنها خلال الاجتماع على المستوى التنظيمي، تتعلق بالحوار الداخلي للحزب، مبينا أنه بعد النجاح المقدر للحوار الداخلي على المستوى الوطني، ثم على المستوى الجهوي، الآن تم الانتقال بهذا الحوار الى مستواه الاقليمي، حيث كان الاسبوع الذي ودعناه مناسبة لانعقاد أول ندوة بإقليم ورزازات.

 

التعليقات

أضف تعليقك