بوليف يستعرض باليابان التجربة المغربية في مجال الوقاية وتدبير المخاطر

قراءة : (38)


12-10-15
استعرض محمد نجيب بوليف٬ الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة٬ مؤخرا بمدينة سنداي اليابانية التجربة المغربية في مجال إعداد الإستراتيجية الوطنية للوقاية وتدبير المخاطر.

وأوضح بلاغ للوزارة٬ أن بوليف قدم٬ في كلمة خلال "حوار سنداي حول المخاطر الطبيعية" الذي نظمه البنك الدولي بين 9 و10 أكتوبر الجاري٬ لمحة عن مجهودات المغرب الرامية إلى إدماج الحد من المخاطر٬ في مجموعة من المجالات المتداخلة٬ داخل مخططات التنمية الجماعية وكذا تحسيس المنتخبين بهذه القضية ذات الأثر السياسي والاقتصادي والاجتماعي المهم

.

وأضاف أنه "وبعد أن أبرز المقاربة المعتمدة من طرف المغرب في مجال تدبير المخاطر السياسية٬ التي مكنت المملكة من النجاح في انتقال سياسي سلمي في سياق الربيع العربي٬ حث السيد بوليف على إحداث برنامج دعم خاص وصناديق إقليمية لتدبير الأحداث الطارئة على الصعيد العالمي".

وأشار البلاغ إلى أن الوزير تباحث٬ على هامش هذا اللقاء٬ مع الممثلة الخاصة لمكتب استراتيجية الأمم المتحدة للحد من الكوارث٬ السيدة مارغاريتا والستروم٬ حول سبل تسريع تفعيل أرضية خاصة بتدبير مختلف أشكال المخاطر في المغرب٬ مضيفا أن المسؤول المغربي تباحث أيضا مع رئيس المنظمة اليابانية للتجارة الخارجية٬ هيرويكي إشيجي٬ حول سبل تطوير الاستثمارات اليابانية في المغرب.

وفي إطار تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين٬ أجرى بوليف لقاء مع وزير تدبير التراب الوطني والنقل والسياحة الياباني٬ يوشيرو هاتا٬ الذي يشغل أيضا منصب الأمين العام للعصبة البرلمانية اليابانية المغربية٬ حيث شكل هذا اللقاء فرصة لتعريف المسؤول الياباني بأوراش التنمية الكبرى التي أطلقها المغرب.

ويشارك بوليف٬ إلى جانب وزير الاقتصاد والمالية٬ نزار بركة٬ ووالي بنك المغرب٬ عبد اللطيف الجواهري٬ في الجمعين العامين السنويين للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي الذين ينعقدان بين 12 و14 أكتوبر الجاري بطوكيو.

ومع/ت/طه/دي