العثماني: من كان يراهن على تشتت الأغلبية فلن يتحقق حلمه

العثماني: من كان يراهن على تشتت الأغلبية فلن يتحقق حلمه
الاثنين, 13. مايو 2019 - 16:19
مليكة الراضي

قال رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، إن الأغلبية الحكومية اشتغلت بنفس ايجابي جماعي ومن منطلق شعار الانصات والانجاز، مؤكدا أنه "من كان يراهن على تشتت الأغلبية فلن يتحقق حلمه".

رئيس الحكومة، الذي كان يتحدث أمام مجلسي البرلمان خلال عرضه لحصيلة الحكومة لنصف الولاية، عشية الاثنين 13 ماي 2019، شدد لى أنه لولا التوافق الكبير بين مكونات الأغلبية لما تمت مباشرة إصلاحات هيكلية أفقية، مردفا أنه "لولا وجود هذا التوافق والحوار بين مكونات الحكومة لما أخرجنا هذه الاصلاحات".

وأضاف أن الأغلبية الحكومية على اختلاف مرجعيتها ووجهات نظرها، عملت على تغليب أسلوب الحوار والتفاعل مع مختلف شرائح المجتمع وجعل المصلحة العليا فوق كل اعتبار، موجها لها الشكر قائلا " تحية خاصة لأحزاب الأغلبية ولقياداتها ولبرلمانييها ولمناضليها، وتحية أيضا لأحزاب المعارضة التي تحلت بالروح الوطنية وحرصت على القيام بواجبها الدستوري الذي مكن في العديد من الإصلاحات وتجويد أخرى".

وفي موضوع آخر، نوه رئيس الحكومة، بالاتفاق الاجتماعي مع المركزيات النقابية، معتبرا هذا الاتفاق لبنة أساسية من لبنات إرساء قواعد السلم الاجتماعي وخطوة معتبرة لتحسين الأوضاع الاجتماعية، مُردفا أن هذا الانجاز ما كان ليتحقق لولا الشركاء الاجتماعيين.

ومن جهة أخرى، أبرز أن الحكومة اعتمدت في الحسيمة مقاربة تستلزم التدخل الفوري وتجاوز التأخر المسجل في بعض المشاريع كالمنارة المتوسط، وزيارات ميدانية وفق تعليمات سامية تقتضي التواصل المباشر مع المواطنين، وبلورة برنامج استعجالي في مدينة جرادة يروم الاستهداف المباشر للسكان.

وخلص العثماني، إلى أنه رغم المجهودات المعتبرة والمسجلة "فإن أي حكومة غير قادرة على حل المشاكل في نصف ولاية أو في ولاية كاملة لكننا نعتقد أن الإصلاحات التي نقوم بها مهمة".

 

التعليقات

أضف تعليقك