حامي الدين: معنوياتي على أحسن حال والمطلوب هو العدالة في القضية

حامي الدين: معنوياتي على أحسن حال والمطلوب هو العدالة في القضية
الثلاثاء, 14. مايو 2019 - 13:23

أكد عبد العلي حامي الدين، القيادي بحزب العدالة والتنمية، أن معنوياته مرتفعة وعلى أحسن حال، مشددا على أن المطلوب هو العدالة في القضية.

وأضاف حامي الدين، في تصريح صحفي عقب الجلسة الرابعة لإعادة متابعته، اليوم الثلاثاء بمحكمة الاستئناف بفاس، أنه ينتظر "ما ستقوله العدالة في هذا الموضوع"، مبينا أن "خلفية القضية يعرفها الجميع، ونحن ننسجم مع قرارات القضاء".

هذا، وقرر قاضي محكمة الاستئناف بفاس، تأجيل البت في قضية إعادة متابعة حامي الدين الى 18 يونيو القادم، وذلك بعد ملتمس تقدم به الدفاع لإعطاء مهلة للاطلاع على الملف الاصلي للقضية لسنة 1993، وذلك بسبب تأخر المحكمة في اطلاع دفاع حامي الدين على الملف الذي تم ضمه إلى القضية.

وجاءت الجلسة الرابعة لإعادة متابعة حامي الدين، بعد تأجيل البت في القضية أثناء الجلسة الثالثة ليوم 19 مارس 2019، وذلك بقرار من المحكمة التي طالبت بضم ملف 1993 لملف القضية المعروضة عليها.

كما أنه سبق أن تم تأجيل جلستين سابقتين من طرف قاضي محكمة الاستئناف، حيث كانت الجلسة الأولى يوم 25 دجنبر من السنة الماضية، والثانية يوم 12 فبراير من هذه السنة، وتم تأجيلهما بعد الملتمس الذي تقدم به دفاع الطرفين لإعطاء مهلة للإعداد.

 

التعليقات

أضف تعليقك