دورة ماي تؤكد قوة تماسك الأغلبية المسيرة لجماعة آسفي | الموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية

مراكش آسفي

دورة ماي تؤكد قوة تماسك الأغلبية المسيرة لجماعة آسفي

دورة ماي تؤكد قوة تماسك الأغلبية المسيرة لجماعة آسفي
الأربعاء, مايو 15, 2019 - 15:08
عبد النبي أعنيكر

أظهرت الدورة العادية لشهر ماي 2019 التي انعقدت أطوار جلستها الثانية اليوم الأربعاء قوة تماسك الأغلبية المسيرة لجماعة آسفي ممثلة في حزبي "المصباح" و"الميزان" من خلال التفاعل الإيجابي لأحزاب المعارضة تجاه مبادرات الأغلبية، رغم حملات التبخيس الإعلامي الممنهج، لتضليل الرأي العام عن الحصيلة المرحلية المشرفة لمنتصف الولاية الانتدابية الحالية.

ويرى متتبعون للشأن المحلي بأسفي، أن المنهجية المعتمدة في تدبير الاختلاف بين مختلف مكونات المجلس، تستحضر مصلحة آسفي وساكنتها، وتجعلها فوق كل اعتبار، وتسعى لتنزيل برنامج عمل الجماعة الذي يعد ثمرة تعاون وتوحيد الجهود بين جميع الأطراف من أجل مستقبل آسفي.

كما تشكل المشاريع المفتوحة بآسفي، عنوانا عريضا يترجم بشكل فعلي المجهود المبذول من طرف مجلس أسفي، لتحسين شروط عيش المواطنين ورفع من جاذبية آسفي الصناعية والاقتصادية والسياحية والثقافية والاجتماعية، واستثمار ما تزخر به المدينة من مؤهلات طبيعية وموارد بشرية فاعلة.

وفي المقابل، وورغم هاته الجهود المضنية، تعمد بعض الجهات لاستغلال أبواق إعلامية يختبئ وراء جبتها منتخبون اكتوت آسفي بسياساتهم الفاشلة، حيث يحاولون إظهار التجربة الحالية، التي  يقودها العدالة والتنمية، وكأنها مثل سابقتها، لكن وعي ساكنة آسفي وإدراكها السياسي، صار يميز بين من يريد الخير والنماء والتقدم لهاته المدينة وبين من يريد تحقيق مآربه الشخصية الذاتية.

التعليقات

أضف تعليقك