بسبب عودته إلى الافتراء..الرميد يجر "برلمان كوم" إلى القضاء

بسبب عودته إلى الافتراء..الرميد يجر "برلمان كوم" إلى القضاء
الاثنين, 17. يونيو 2019 - 18:10

قال المصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، إن "موقع برلمان كوم، يأبى مرة أخرى إلا أن يقع في خطيئة الكذب والافتراء علي، وهو الذي سبق أن مارس نفس المهمة القذرة في حقي"، مردفا أن "أصحابه لم تكن لهم شجاعة الحضور أمام المحكمة ولا فضيلة إثبات مزاعمهم، مما جعل المحكمة تدين برلمان كوم، وبالتالي، يسجل عليه قضائيا، أنه موقع كذاب".

وتابع المسؤول الحكومي، في تدوينة نشرها بصفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، أن "الموقع المذكور عاد اليوم ليمارس خطيئة الافتراء علي بادعائه أنني "شوهدت ذات ليلة من الأسبوع الماضي بأحد الملاهي الليلية بالرباط حيث الخمر والنساء!!!!! وليس ذاك فحسب، بل جاء مقاله مخضبا بكل الاتهامات الزائفة الكاذبة، منها ما يتصل بنشاطي الحكومي، ومنها ماله علاقة بنشاطي الحزبي، مما يعلم الجميع كذبه".

ولأنني لم يسبق لي والحمد لله أبدا طوال حياتي أن ولجت علبة ليلية، يتابع الرميد، ولم يسبق لي أن دخلت مطعما ليلا إلا مرفقا بأهلي أو أصدقائي، وأنني منذ أن نقلت بيتي الثاني من الرباط إلى الدار البيضاء في صيف 2016 لم ألج أبدا أي مطعم ليلا بالرباط كيفما كان نوعه، فإنه لا مناص من اللجوء إلى القضاء، وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون، يؤكد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان.

ومن جهة أخرى، دعا الرميد، نائب رئيس لجنة النزاهة والشفافية بحزب العدالة والتنمية، إلى وضع اليد على الموضوع والبحث فيه واتخاد القرار الذي يستوجبه الأمر.

 

التعليقات

أضف تعليقك