يتيم يوضح: ثلاثة سيناريوهات لتحسين نظام صندوق التعويض عن فقدان الشغل

يتيم يوضح: ثلاثة سيناريوهات لتحسين نظام صندوق التعويض عن فقدان الشغل
الاثنين, 8. يوليو 2019 - 18:42
عبد المجيد أسحنون

كشف محمد يتيم وزير الشغل والإدماج المهني، أن ثلاثة سيناريوهات لتحسين نظام صندوق التعويض عن فقدان الشغل، الذي دخل حيز التنفيذ منذ سنة 2014، معروضة أمام رئيس الحكومة الدكتور سعد الدين العثماني للبت فيها.

وأبرز يتيم، في جواب له على سؤال لفريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، خلال جلسة الأسئلة الشفهية اليوم الإثنين حول "تقييم صندوق التعويض عن فقدان الشغل"، أن الحكومة قررت بعد مرور فترة من تفعيل الصندوق المذكور تقييمه، مما جعل المجلس الإداري للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يقوم بدراسة أصدر على إثرها قرارا يضم السيناريوهات الثلاثة المذكورة.

وأفاد المسؤول الحكومي، أن السيناريو الأول يهدف للوصول إلى 58 ألف و553 مستفيد، في أفق 2027، فيما يهدف السيناريو الثاني إلى الوصول إلى 68 ألف و611 في أفق 2027، في حين يهدف السيناريو الثالث إلى الوصول إلى 70 ألف و 605 في أفق السنة ذاتها.

وعن حصيلة هذا الصندوق، أوضح يتيم، أن عدد المستفيدين من طلبات التعويض بلغ إلى غاية سنة 2017، 31 ألف و905 مستفيد، ولم تتم الاستجابة ل15 ألف و5 طلب لعدم استيفائها للشروط القانونية، إما لأن عدد الأيام المصرحة يقل عن 780 يوم، أو لأنها لا تبلغ 280 يوما خلال 12 شهرا السابقة، يضيف المسؤول الحكومي.

من جهته، قال عبد المجيد أيت العديلة عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، إن نظام هذا الصندوق يعاني من بعض الإشكالات لا تنتظر الحسم في السيناريوهات الثلاثة المذكورة، من ضمنها ضعف دفعات الحكومة لهذا الصندوق، مبرزا أن العاملين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يقولون للمعنيين بالاستفادة "باقي الفلوس غير كافية"، كما أنهم يطلبون منهم "حكم قضائي" في حين أن من بين الوثائق المطلوبة "محضر مفتش الشغل" وليس "الحكم القضائي".

واعتبر أيت العديلة، أن هذا الأمر، ضد حكامة تبسيط المساطر الإدارية، متسائلا: كيف يعقل أن يطلبوا من أجير في مرحلة وجيزة لا تتعدى ستة أشهر على الأكثر الإتيان بحكم قضائي لكي يحصل على التعويض؟.

التعليقات

أضف تعليقك