عدد المستفيدين من خدمات التعليم الأولي ناهز 800 ألف طفل وطفلة

عدد المستفيدين من خدمات التعليم الأولي ناهز 800 ألف طفل وطفلة
الجمعة, 19. يوليو 2019 - 11:26

كشفت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، أن عدد الأطفال المستفيدين من خدمات التعليم الأولي انتقل من 699 ألف و265 طفلا وطفلة برسم سنة 2017-2018، الأطفال المعنيين، إلى زهاء 800 ألف طفل وطفلة أي ما يمثل 55.76 بالمائة برسم الموسم الدراسي الحالي.

وبحسب المعطيات التي أعلنت عنها الوزارة، بمناسبة تقديم حصيلة السنة الأولى من تنزيل "البرنامج الوطني لتعميم وتطوير التعليم الأولي: الموسم الدراسي 2018-2019"، فقد جرى تسجيل أكثر من 100 ألف طفل جديد برسم هذه السنة، وكذا أكثر من 6 نقط إضافية في نسبة التمدرس بالتعليم الأولي.

ووفق بلاغ لوزارة التربية الوطنية، فقد انتقل عدد المربين والمربيات بالتعليم الأولي،  من 36 ألف و903 برسم سنة 2017-2018، إلى ما يربو عن 38 ألف مرب ومربية برسم الموسم الحالي، أي تعبئة أكثر من 1150 مربيا ومربية جددا.

وأوضح البلاغ، أن  هذه السنة الدراسية، عرفت تطور التعليم الأولي العمومي، حيث أصبح يمثل16 في المائة، مقابل 11 في المائة، خلال الموسم الدراسي الفارط، وكذا ارتفاع عدد المربيات والمربيين من 36.903 برسم الموسم الدراسي 2018-2017 إلى 38.058 برسم الموسم الدراسي 2019-2018.

وانتقل عدد الأقسام من 37.298 قسما برسم الموسم الدراسي 2018-2017 إلى 43.131 برسم الموسم الدراسي2019-2018، وهو ما يتعدى الهدف الملتزم به (4000) قسم ب1833 قسما إضافيا، إلى جانب إرساء نظام معلوماتي جديد "رائد" لتدبير وتتبع تنزيل البرنامج الوطني لتعميم وتطوير التعليم الأولي وعقد العديد من الشراكات مع المتدخلين والفاعلين المهتمين بالتعليم الأولي.

وأكدت الوزارة، أنها تطمح -بتعاون مع مختلف شركائها الدوليين والوطنيين، وفق برنامج العمل الممتد على مدى 2022-2019-، إلى تحقيق57.50 في المائة على مستوى تمدرس الأطفال في التعليم الأولي برسم الموسم الدراسي 2020-2019، و61.71 في المائة برسم الموسم الدراسي 2021-2020 و67 في المائة برسم الموسم الدراسي 2022-2021. كما تطمح إلى تكوين جميع المربيات والمربيين والمصادقة على مكتسباتهم المهنية وفتح أقسام للتعليم الأولي بجميع مؤسسات التعليم العمومي.

التعليقات

أضف تعليقك