بلاجي يستعرض خلاصات زيارته إلى ماليزيا للاطلاع على تجربتها في البنوك الإسلامية

قراءة : (116)


12-10-22
أشاد عبد السلام بلاجي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب ورئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في الاقتصاد الإسلامي، بالتجربة الماليزية في البنوك الإسلامية. وأفاد بلاجي للموقع pjd.ma أن النموذج الماليزي في البنوك الإسلامية يتميز بالكثير من نقط القوة التي تعود بالنفع الكثير على الدولة الماليزية وعلى شعبها وهو الذي مكنها من قطع مسار مهم في التنمية.


وأضاف بلاجي الذي زار ماليزيا من أجل الاطلاع على تجربتها في مجال البنوك الإسلامية بين 16 و26 شتنبر الماضي، أن مشاركته في أشغال مؤتمر الأكاديمية العالمية للعلوم الشرعية حول "حوكمة الرقابة الشرعية على البنوك الإسلامية"، الذي حضره مختصون من مختلف القارات والدول، مكنته من الخلوص إلى أنه بإمكان تجربة ماليزيا إغناء تجربة المغرب في هذا المجال، وخاصة في ظل مناقشة مشروع قانون حول البنوك التشاركية التي يجري هذه الأيام.


وأفاد عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب أن نائب رئيس الجامعة الإسلامية العالمية في ماليزيا عبد العزيز برغوث، أبدى تطلعه من أجل عقد شراكة بين وزارتي التعليم العالي في البلدين، وبين كل من الجامعة الإسلامية من جهة، وجامعة القرويين بالمغرب من جهة أخرى، كما تذاكر كل من برغوت وبلاجي حول إمكانية ترتيب لقاء بين الكليات العلمية بالجامعة الإسلامية وكل من المدرسة المحمدية للمهندسين، والمدرسة الوطنية للمعادن بالمغرب للبحث في سبل التعاون والشراكة.


وأكد بلاجي أنه عرض جملة من هذه الأفكار على وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، الدكتور الحسن الداودي، الذي رحب بها، مما قد يؤشر على قرب عقد شراكات جديدة مع ماليزيا على مستوى البحث العلمي والجامعي.


إلى ذلك، قام بلاجي بعدد من الأنشطة بماليزيا، منها لقاؤه محمد مهاتير، رئيس وزراء ماليزيا السابق، وتناقشا في عدد من القضايا، وأشاد مهاتير بالخبرة المغرب على عدد من المستويات. وبصفته نائب عمدة مدينة الرباط التقى بلاجي مع عمدة كوالالمبور أحمد فيصل بن طالب، وتباحثا في فرص عقد التعاون بين العاصمتين، وتبادل الخبرات والزيارات بين بلديتيهما.


هذا وقام بلاجي بتأطير والمشاركة في عدد من المحاضرات والندوات بالجامعة وخارجها، تناولت قضايا المٍرأة المغربية، والبنوك والمنتوجات الإسلامية، ووضعية الاقتصاد الإسلامي بالمغرب أساسا، فضلا عن عقده لعدة لقاءات مع عدد من الأساتذة والباحثين والخبراء المتخصصين في المالية والبنوك الإسلامية والاقتصاد الإسلامي.


كما التقى بلاجي بصفته رئيسا للجمعية المغربية للدراسات والبحوث في الاقتصاد الإسلامي، رفقة النائب البرلماني عبد الكريم النماوي، بالأمير محمد الفيصل رئيس مجلس إدارة بنك فيصل الإسلامي بمصر، وبأعضاء مجلس الإدارة أثناء قيامه بزيارة إلى جمهورية مصر بعد عودته من ماليزيا وذلك من أجل الاطلاع على تجربة هذه المؤسسة المصرفية الإسلامية. كما قاما بزيارة ودية للدكتور عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة.


وذكر بلاجي أن من أهم عوامل نجاح زيارته لماليزيا، تظافر جهود الطلبة وأطر من الجالية المغربية، وأطر السفارة المغربية وعلى رأسهم السيد القائم بأعمال السفارة المغربية، مشيدا بتعاون الجميع بروح وطنية عالية.


عبد اللطيف حيدة