بوخبزة: مقال "وول ستريت جورنال" حول الصحراء تعبير عن دعم الإدارة الأمريكية لسيادة المغرب الترابية

بوخبزة: مقال "وول ستريت جورنال" حول الصحراء تعبير عن دعم الإدارة الأمريكية لسيادة المغرب الترابية
الثلاثاء, 13. أغسطس 2019 - 12:29

أكد المحلل السياسي محمد العمراني بوخبزة، أن التحليل الذي نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال"، حول اعتبار الاستقلال ليس خيارا بالنسبة للولايات المتحدة لتسوية النزاع حول الصحراء المغربية، دليل لا شبهة فيه عن تحولٍ في قناعات الولايات المتحدة الأمريكية إلى دعم كامل لسيادة المغرب على كامل أراضيه.

وأوضح بوخبزة خلال نافذة تحليلية بـ "ميدي 1 تيفي"، أنه بالنظر لأهمية الصحيفة الأمريكية المرموقة وارتباطها بالفاعل الاقتصادي العالمي، وبالنظر إلى توقيت نشره، ( نشرته في عددها ليومه الأحد)، وبالنظر أيضا إلى كون الولايات المتحدة الأمريكية هي من يقوم بصياغة التقرير النصف سنوي حول الصحراء المغربية، فإن ما ورد في المقال يعتبر ذو أهمية كبرى، بحيث أنه يترجم دعم الإدارة الأمريكية لموقف المغرب المتمسك بحل سلمي من داخل هيئة الأمم المتحدة.

وأشار المحلل السياسي إلى أن السياسة الخارجية للولايات المتحدة الأمريكية تتسم بالتزامها بالثوابت رغم تغير ساكن البيت الأبيض، مبرزا تخلي الولايات المتحدة الأمريكية عن أي طرح مرتبط بانفصال الصحراء عن المغرب.

وأوضح في السياق نفسه، أن خيار الاستقلال عمق الأزمة في العديد من الدول الأفريقية، وخلق كثيرا من المخاطر في إفريقيا، من خلال إنشاء دول جديدة، وتسبب في تهديد الاستقرار والسلم في القارة الإفريقية، لذلك يضيف بوخبزة، أن الإدارة الأمريكية لم يعد من ضمن خياراتها اليوم إنشاء دويلات جديدة، ما دام الاستقلال لم يحل مشاكل دول كثيرة بل زاد من تعقيد مشاكلها.

وأشار الأستاذ الجامعي إلى وجود  إشارات أخرى أقوى مما جاء في التقرير، وهو قيام الولايات المتحدة الأمريكية بدعم من الكونجرس الأمريكي، بتعميم المساعدات الموجهة للمغرب لتشمل حتى المناطق الجنوبية للمملكة، وهذا يُعبر عن وجود تحول نوعي في السياسة الأمريكية يحترم السيادة المغربية على كامل ترابه، رغم سعي  أطراف أخرى لثني الإدارة الأمريكية على ألا يتم إدراج الأقاليم الجنوبية ضمن مجال التعاون الثنائي بين البلدين لكنها باءت بالفشل.

التعليقات

أضف تعليقك