فلسطينيون ينشرون صورا لجداتهم تضامنا مع النائبة الأمريكية رشيدة طليب

فلسطينيون ينشرون صورا لجداتهم تضامنا مع النائبة الأمريكية رشيدة طليب
الأحد, 18. أغسطس 2019 - 12:33

تضامنا مع النائبة الأميركيّة الديمقراطية رشيدة طليب، التي كانت تعتزم السفر للأراضي الفلسطينية لزيارة جدّتها، مفتية طليب، قبل أن يمنعها الاحتلال الإسرائيلي ويفرض شروطا قمعيّة عليها، نشر الفلسطينيّون والناشطون من أصول فلسطينيّة، صورا لجدّاتهم الفلسطينيات، على "تويتر"، مستخدمين وسم "جدتي الفلسطينيّة" (#MyPalestinianSitty) والذي وصل إلى الأكثر تداولا في الولايات المتحدة الأميركية، اليوم الأحد.

ودعم الفلسطينيون، حسب موقع العربي الجديد، طليب، ناشرين صور جداتهم. ونشرت طليب نفسها صورة جدتها، قائلةً "هذه كانت جدتي الفلسطينية الأخرى والتي لم يستطِع أحد العبث معها. كانت فخورةً لكونها من بيت حنينا وكانت امرأة قوية".

وشاركت إلهان عمر أيضا في الوسم، قائلةً "#MyPalestinianSitty الأكثر تداولاً وأنا مليئة بالمشاعر التي أكّدت لي كيف نحن وأخيراً نعيد الإنسانيّة لأناس من أكثر الأشخاص الذين حرموا من الإنسانيّة".

وكان الاحتلال الإسرائيلي قد منع الخميس الماضي زيارة رشيدة وزميلتها الديمقراطية عضو مجلس النواب إلهان عمر للضفة الغربية، إثر ضغط من الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي طالب بمنع الزيارة.

وأثار قرار الاحتلال الإسرائيلي منع عضوتي الكونغرس الأميركي رشيدة طليب وإلهان عمر من الدخول إلى فلسطين، استنكاراً وإدانة جهات رسمية فلسطينية اعتبرت أن القرار يعكس الخوف من فضح الاحتلال وإجراءاته بحق الفلسطينيين.

وفي اليوم التالي، الجمعة 16 غشت، قالت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إنها ستسمح لرشيدة بزيارة أسرتها بالضفة الغربية "لاعتبارات إنسانية"، لكن رشيدة طليب رفضت العرض قائلةً إنّ "إسرائيل فرضت قيودا تستهدف إذلالها".

التعليقات

أضف تعليقك