الرميد في رثاء برحيوي: كنت كالنسيم العليل لطيف المعشر بشوشا على الدوام

الرميد في رثاء برحيوي: كنت كالنسيم العليل لطيف المعشر بشوشا على الدوام
الأحد, 18. أغسطس 2019 - 18:40

نعى المصطفى الرميد عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، الراحل  البروفيسور الدكتور محمد برحيوي، أستاذ وطبيب متخصص في طب الأطفال، ونائب برلماني سابق عن دائرة بولمان ومستشار رئيس الحكومة، الذي ووري جثمانه الثرى اليوم الأحد بمقبرة الشهداء بالرباط.

وقال الرميد في رثاء للراحل برحيوي، "رحمك الله أيها الرجل الطيب، خمس سنوات قضيتها معنا في فريق العدالة والتنمية، فكنت كالنسيم العليل، لطيف المعشر، خفيف الظل، بشوشا على الدوام، لا ترفع صوتا، ولا تحرج أحدا، ولا تسمع احدا لوما".

 وتابع الرميد، كنت كذلك، وأنت الطبيب الكبير والأستاذ المبرز، "نظرتك اللطيفة  وابتسامتك الخفيفة شاخصة بين عيني على الدوام كلما تذكرتك"، مردفا " تمنيت أن أكون ممن يحملون نعشك اليوم إلى مثواك الاخير، ولأن بعد المسافة سيحرمني من هذا الفضل فعسى أن يكون رثاؤك هذا عزائي  في فقدانك أيها الطيب".

 وأضاف الرميد، في كلمة تأبينية للراحل: "شهدنا لك بالصلاح وبالخير، فلن يكون مقامك إلا مع الانبياء والصالحين بإذنه تعالى، وانا لله وانا اليه راجعون".

التعليقات

أضف تعليقك