بلاغ الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية

بلاغ الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية
الاثنين, 9. سبتمبر 2019 - 13:50

توصل pjd.ma ببلاغ صادر عن الاجتماع الشهري للأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية يوم السبت 7 شتنبر2019، تحت رئاسة الأمين العام للحزب الدكتور سعد الدين العثماني.

وفي ما يلي نص البلاغ كاملا:

بلاغ

عقدت الأمانة العامة، اجتماعها الشهري لشتنبر الجاري يوم السبت 7 محرم 1441هـ/الموافق ل 7 شتنبر2019، تحت رئاسة الأخ الأمين العام للحزب الدكتور سعد الدين العثماني، تدارست فيه عددا من القضايا السياسية والتنظيمية.
وقد تقدم الأخ الأمين العام بكلمة افتتاحية استحضر فيها معطيات السياق السياسي الدولي والإقليمي والوطني، مؤكدا على ما يتميز به المغرب من استقرار سياسي ومواصلةٍ لاستقطاب بلادنا للاستثمارات، وتواصلٍ للإصلاحات المهيكلة بقيادة جلالة الملك، مشيرا إلى عدد من المكتسبات المتحققة في المجال الاقتصادي والاجتماعي وعدد من الإصلاحات المهيكلة في عدد من المجالات التي أنجزتها الحكومة والتي ستتواصل إن شاء الله، مع التأكيد على الوعي بالخصاصات الاجتماعية والمجالية، وبحجم انتظارات المواطنات والمواطنين التي يجب أن تحفز على مزيد من العمل والإنجاز.

 كما أبرز الأخ الأمين العام الأداء الإيجابي لمنتخبي الحزب في الجماعات الترابية، وتوقف عند الحملة الإعلامية المتواصلة ضد الحزب ورموزه ودخول البعض في حملات انتخابية سابقة لأوانها بطريقة فجة، داعيا لتكثيف مجهودات التأطير الحزبي والتواصل مع المواطنين.
وخلال المناقشة، ثمن أعضاء الأمانة العامة العرض السياسي للأخ الأمين العام، حيث تم التأكيد على الأمور الآتية:
تقدير الأمانة العامة لقرار جلالة الملك الوارد في خطاب العرش بتكليف رئيس الحكومة الدكتور سعد الدين العثماني برفع مقترحات لجلالته من أجل إغناء وتجديد مناصب المسؤولية الحكومية والإدارية بكفاءات وطنية عالية المستوى على أساس الكفاءة والاستحقاق؛

تأكيد استعداد الحزب المتواصل للإسهام في كسب رهان توطيد الثقة في العمل السياسي، وفي المؤسسات الوطنية كما قال بذلك جلالة الملك في خطاب العرش؛
الترحم على أرواح المواطنين والمواطنات الذين قضوا جراء الفيضانات التي شهدتها مختلف مناطق المغرب، وتعزية أهاليهم وذويهم فيهم، وهي مناسبة للتنويه بالجهود المقدرة التي بذلتها في هذه الأحداث مختلف الجهات من سلطات عمومية وجماعات ترابية وجمعيات المجتمع المدني ومواطنين، وهي مناسبة لتذكير القطاعات الحكومية المعنية بضرورة تعزيز مجهوداتها لإدارة المخاطر والكوارث الطبيعية، لا سيما في ظل ما يشهده العالم من تحولات مناخية حادة، مع دعوة المواطنين إلى مزيد من توخي الحيطة والحذر؛

التنويه بالأداء النوعي للحكومة وأداء الحزب في الجماعات الترابية، وخصوصا في الملفات الاجتماعية التي أنجزت، مثل الاتفاق الاجتماعي مع المركزيات النقابية والاتحاد العام لمقاولات المغرب وبدء تنزيل التغطية الصحية والاجتماعية للمهن الحرة وغيرها، مع الحاجة لمجهود استثنائي للتعريف بحصيلة هذا الأداء، والعمل على تحصين المكتسبات الإصلاحية وتعميقها في عمل الجماعات الترابية؛
دعوة الحكومة إلى التعبئة واليقظة من أجل التنزيل السليم لمقتضيات القانون الإطار لمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي بما يمكن من إرساء مدرسة الإنصاف والجودة وتكافؤ الفرص؛
تثمين الأمانة العامة الجهود المكثفة التي قامت بها اللجنة التحضيرية لعقد الجمع العام التأسيسي لمؤسسة الدكتور عبد الكريم الخطيب للدراسات والأبحاث الذي سينعقد بحول الله يوم الجمعة 13 شتنبر الجاري، وتؤكد الأمانة العامة بالمناسبة على استعدادها لإنجاح هذه المحطة التأسيسية وعلى عزمها تقديم كل الدعم الضروري لإنجاح رسالة ووظيفة المؤسسة وفاء لروح الدكتور عبد الكريم الخطيب رحمة الله عليه؛   
وفيما يتعلق بالشأن التنظيمي، تدارست الأمانة العامة عددا من القضايا واتخذت بشأن بعضها القرارات اللازمة، ومن أهمها:

المصادقة الإجمالية على التقرير العام لخلاصات ومخرجات الحوار الداخلي، الذي أحالته لجنة الحوار الداخلي على الأمانة العامة نهاية شهر يوليوز الماضي، وتقرر بهذا الشأن تكليف لجينة من الأمانة العامة باقتراح إجراءات لتفعيل المخرجات المذكورة لاتخاذ القرار بشأنها في اجتماع مقبل، كما تقرر طبع الوثائق الخاصة بالحوار لتكون رهن إشارة مناضلي الحزب والرأي العام، في أفق عرض نتائج الحوار في الجلسة الافتتاحية للملتقى الوطني للكتاب المجاليين والذي سينعقد بحول الله يومي السبت والأحد 12 و13 أكتوبر 2019؛
التنويه بنجاح الملتقى الوطني الخامس عشر لشبيبة الحزب، وقد أكد أعضاء الأمانة العامة في المناقشة بناء على التقرير الذي قدمه الكاتب الوطني الأخ محمد أمكراز على أهمية تعزيز دور هذه المحطة التأطيرية والاشعاعية المتميزة لشبيبة الحزب بما يسهم في التكوين المنهجي والفكري والسياسي لأعضائها؛

أخذ الأمانة العامة علما باللقاء الأول للجنة الصحراء المغربية الذي سينعقد يوم السبت 21 شتنبر الجاري، والذي ستتدارس فيه اللجنة الورقة المؤطرة لعملها وتستعرض المستجدات المتعلقة بالقضية الوطنية وتناقش برنامجها السنوي؛
التنويه بالجهود التي ميزت المرحلة الأخيرة على مستوى التأطير والتواصل الداخليين في الحزب والتي شملت كل الجهات وأغلب العمالات والأقاليم، مع التأكيد على استمرار الحاجة إلى مواصلة هذه الجهود التأطيرية والتواصلية من أجل تعزيز تعبئة الصف الداخلي لمواجهة استحقاقات المرحلة.  
وفي هذا الإطار صادقت الأمانة العامة على برنامج للتواصل والتأطير الداخليين مع عموم المناضلين والمناضلات على مستوى الأقاليم، والذي سيتم بتأطير من أعضاء الأمانة العامة وأعضاء الإدارة العامة للحزب خلال الأسابيع القليلة المقبلة؛
وحرر يوم السبت 7 محرم 1441هـ/الموافق ل 7 شتنبر2019
الإمضاء
النائب الأول للأمين العام
ذ.سليمان العمراني

 

التعليقات

أضف تعليقك