جماعة الدار البيضاء تخصص 130 مليون درهم لدعم تنقل البيضاويين عبر الترامواي

جماعة الدار البيضاء تخصص 130 مليون درهم لدعم تنقل البيضاويين عبر الترامواي
الخميس, 19. سبتمبر 2019 - 13:26

كشف مجلس جماعة الدار البيضاء، أنه من أجل دعم ولوج الساكنة البيضاوية عبر شبكة التراموي، فإن الجماعة تدعم شراء كل تذكرة بنسبة 40 في المائة، معلنة عن رصد 130 مليون درهم من الدعم منذ 2016.

وأوضح مجلس جماعة الدار البيضاء، ضمن وثيقة حصيلة نصف الولاية، أن الغلاف المالي لإحداث الخط الثاني للتراموي عين الذئاب – سيدي البرنوصي، الذي أعطيت انطلاقته الرسمية نهاية يناير الماضي، بلغ 4,3 مليار درهم، مشيرا إلى أن عدد مستعملي "التراموي" بلغ 106 مليون راكب خلال ثلاث سنوات الماضية.

ويعبر هذا الخط، الذي يمتد على مسافة 17 كيلومتر، محاور سيدي البرنوصي، وعين السبع، والحي المحمدي، ودرب السلطان، والفداء، وأنوال، قبل أن يبلغ المقطع الرابط بين درب غلف وبوسيجور والقطب المالي للدار البيضاء (كازا فينانس سيتي)، والحي الحسني، وعين الذئاب.

كما يعبر الخط الثاني للترامواي، المزود بثلاث محطات للمواصلة مع الخط الأول، 9 مقاطعات حضرية، موفرا بذلك خدمات لساكنة يفوق عددها المليون شخص، مع 33 محطة، منها 20 محطة جديدة.

وقد رافق هذا المشروع، الذي رصدت له استثمارات بقيمة 3,777 مليار درهم، إحداث مركز للصيانة بحي سيدي البرنوصي، موجه لتأمين عمليات الإصلاح وتخزين المعدات، المتحركة منها والثابتة، بالإضافة إلى أشغال تهيئة الواجهات على 40 هكتارا، من أجل وضع البنية التحتية التقنية وكذا إعادة تأهيل الطرقات والأرصفة.

وفضلا عن إنجاز الخط الثاني، تعززت شبكة ترامواي الدار البيضاء من خلال تمديد الخط الأول بكيلومترين، ليصل إلى أحياء الليمون وفلوريدا وليساسفة انطلاقا من محطة نهاية السير (الكليات)، حيث كلف هذا المشروع غلافا ماليا بقيمة 504 مليون درهم.

ووفق حصيلة نصف ولاية مجلس جماعة البيضاء، ستتعزز شبكة الترامواي، الموجهة لمواكبة النمو الديمغرافي والحضري للعاصمة الإقتصادية للمملكة، عبر إنجاز الخط الثالث والرابع، بالإضافة إلى خطين لحافلات ذات جودة عالية من حيث الخدمات، في أفق 2022.

 وبحسب المصدر ذاته، ستمكن شبكة المواصلات العامة هاته، عند استكمال إنجازها، من خلق أربع خطوط للترامواي (73 كيلومتر)، وخطين للحافلات ذات الجودة العالية (22 كيلومتر)، وخمس مراكز للصيانة و147 محطة للمسافرين باستثمار توقعي إجمالي يناهز 16 مليار درهم.

التعليقات

أضف تعليقك