جلالة الملك: هذه سنة تشريعية يجب أنّ تتميز بروح المسؤولية والعمل الجاد

جلالة الملك: هذه سنة تشريعية يجب أنّ تتميز بروح المسؤولية والعمل الجاد
الجمعة, 11. أكتوبر 2019 - 16:01

أكد جلالة الملك في خطاب ألقاه أمام أعضاء مجلسي البرلمان، بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الرابعة من الولاية التشريعية العاشرة، اليوم الجمعة، أنّ هذه سنة تشريعية يجب أن تتميز بروح المسؤولية والعمل الجاد، لأنها تأتي في منتصف الولاية الحالية.

وبذلك، يقول جلالة الملك، "فهي بعيدة عن فترة الخلافات، التي تطبع عادة الانتخابات. لذا، ينبغي استثمارها في النهوض بالأمانة التي تتحملونها، بتكليف من المواطنين، والتنافس الإيجابي على خدمة مصالحهم، والدفاع عن قضايا الوطن".

وتابع جلالة الملك "كما تتطلب منكم العمل على إدراجها في إطار المرحلة الجديدة، التي حددنا مقوماتها في خطاب العرش الأخير".

وقال صاحب الجلالة، "إذا كنا قد ركزنا على أهم التحديات والرهانات الاقتصادية والتنموية، لهذه المرحلة، فإن الطبقة السياسية، حكومة وبرلمانا و أحزابا سياسية، بصفة خاصة، مسؤولون، عن توفير شروط النجاح لها".

التعليقات

أضف تعليقك