الملتقى الوطني للكتاب المجاليين لحزب "المصباح" يحقق نجاحا باهرا (صور)

الملتقى الوطني للكتاب المجاليين لحزب "المصباح" يحقق نجاحا باهرا (صور)
الأحد, 13. أكتوبر 2019 - 14:42

حقق الملتقى الوطني للكتاب المجاليين الذي نظمه حزب العدالة والتنمية على مدى يومين (السبت والأحد) ببوزنيقة، نجاحا باهرا، سواء على مستوى تحقيق أهدافه، أو على مستوى قوة وغنى مداخلات ونقاشات مشاركيه، أو على مستوى الحضور المكثف لجميع أشغاله، أو على مستوى أجوائه المتسمة بالأخوة والديمقراطية والحرية. 

وبرهن العدالة والتنمية من خلال هذا الملتقى، أنه استعاد عافيته التنظيمية بالكامل، وأن ما يجمع أعضاءه أكبر بكثير مما يفرقهم، والنقط التي يختلفون حولها يتم بتدبيرها بمنطق المؤسسات لا الأشخاص.

كما مكن الملتقى، من تحفيز مشاركيه من الكتاب المجاليين على المستوى الجهوي والإقليمي والمحلي، لمواصلة قيامهم بأدوارهم في تأطير المواطنين والتواصل معهم وحل مشاكلهم، والحرص على وحدة الحزب لما فيه مصلحة الوطن  والمواطنين.

عبد الحق العربي، المدير العام لحزب العدالة والتنمية، قال إن الحزب تمكن من عقد ملتقاه الخامس للكتاب المجاليين بمدينة بوزنيقة، بحضور كل قيادات الحزب المجالية والمركزية، مضيفا أن هذا الملتقى عرف "إقبالا كبيرا ومتميزا".

وأضاف العربي، في تصريح لــ pjd.ma، أن هذا الملتقى الذي استمرت أشغاله ليومي السبت والأحد 12-13 أكتوبر الجاري، تحت شعار "تنظيم حزبي قوي من أجل تعزيز الخيار الديمقراطي والتنموي)، عرف حضورا  فاق التوقعات حيث وصل لنسبة 90 في المائة، "ولم نتمكن من الاستجابة لعدة طلبات توصلنا بها بسبب ضعف القدرة الاستيعابية".

وأشار العربي، إلى أن الأجواء التي سادت أشغال الملتقى ممتازة جدا، في ظل تعيين حكومة جديدة وانتهاء الحوار الداخلي، مضيفا أنها ظرفية مواتية، حيث ستسهم بكل تأكيد في إغناء النقاش وتعميقه، وتبادل للرأي حيث نراهن عليها كمحطة انطلاقة جديدة حقيقية وطنيا من أدنى وحدة إلى أعلاها.

 

 

التعليقات

أضف تعليقك