الرميد: العفو الملكي على الريسوني التفاتة إنسانية متميزة

الرميد: العفو الملكي على الريسوني التفاتة إنسانية متميزة
الخميس, 17. أكتوبر 2019 - 12:50

تفاعلا مع العفو الملكي على الصحفية هاجر الريسوني ومع معها بالملف، قال المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، إنّ جلالة الملك، وكالعادة، يأبى إلا أن يعيد الأمور إلى نصابها، ويتجاوب في التفاتة إنسانية متميزة مع أماني وتطلعات كافة محبي الخير لهذا البلد، الحريصين على مسيرته الحقوقية الثابتة.

وذكر الرميد في تدوينة نشرها بحسابه على "فايسبوك"، أنّ العفو الملكي هو "التفاتة تعبر عن حكمة وبصيرة قل نظيرها"، واسترسل، "وعلى غرار فرح المغاربة، أقول شكرا جلالة الملك، أدام الله عليكم نعمة الصحة والعافية، إنه سميع مجيب".

التعليقات

أضف تعليقك