الطويل يشخص "أعطاب" النموذج الديمقراطي المغربي

الطويل يشخص "أعطاب" النموذج الديمقراطي المغربي
السبت, 9. نوفمبر 2019 - 13:28

قال محمد الطويل عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، إن "تجربتنا السياسية والديمقراطية تعاني مجموعة من الأعطاب، المرتبطة بأزمة انحسار النموذج الديمقراطي عالميا" مشيرا إلى محاولات تجاوز هيئات الوساطة والتمثيل ولجوء المواطنين للاحتجاج في الشارع مباشرة، فضلا عن تعدد حالات "البلوكاج" في تشكيل الحكومات على صعيد العديد من الديمقراطيات.

الطويل، الذي كان يتحدث خلال مناقشة الميزانية الفرعية لوزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان بمجلس النواب، أوضح أن هذه الأزمة السياسية، تتمثل في سعي بعض القوى إلى استثمار تراجع أولوية الدمقرطة والحقوق على سلم أولويات الاهتمام الدولي، وذلك للحد من سرعة التطور الديمقراطي والذي يضر بقدرتهم على احتكار السلطة والثروة.

وتابع المتحدث ذاته، أن هذه الأزمة، مرتبطة بضمور ثقافة الديمقراطية في العديد من المجالات الجمعوية والحزبية والنقابية والثقافية، مشددا في مقابل ذلك،  على ضرورة العمل على إسناد الديمقراطية ثقافيا واجتماعيا، إلى جانب النضال من أجل تكريسها سياسيا ومؤسساتيا.

ودعا عضو لجنة العدل والتشريع بمجلس النواب، إلى  تجنب الصراعات السياسية الحادة التي تحيد  عن جو الثقة والتعاون الذي يعضد مسيرة الانتقال الديمقراطي، مؤكدا أنه "بالرغم من تجاوزنا ضفة العوز الديمقراطي، إلا إننا لم نبلغ مرفأ الممارسة الديمقراطية المكتملة".

"ومع هذا الإقرار بحالة التردد في المسار الديمقراطي، حيث نتقدم حينا ونتوقف حينا" يسجل الطويل، أن " ديمقراطيتنا تتطور باستمرار وباضطراد، بالرغم مما قد يعتريها من بطئ واضطراب"، معتبرا أن "منحنى الإصلاح والدمقرطة، يظل منحنى إيجابي، تدل عليه العديد من المؤشرات".

التعليقات

أضف تعليقك