‎‫بووانو يدعو إلى تطوير عمل المجلس الأعلى للحسابات‬‎

قراءة : (15)


13-11-12
دعا عبد الله بوانو، رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، إلى تطوير عمل المجلس الأعلى للحسابات تماشيا مع المستجدات التي عرفها المغرب، سيما  الحراك الشعبي الذي رفع شعار "الشعب يريد إسقاط الفساد"، مبرزا أن هذا الأجواء الجديدة التي عرفها المغرب خاصة مع اعتماد دستور جديد يتطلب من المجلس الأعلى للحسابات أن يأخذها بعين الاعتبار "ليساهم فيها مساهمة مقدرة من خلال تطوير قانون المجلس الأعلى للحسابات وتفعيل مقتضياته تماشيا مع المتغيرات الجديدة".
 
وأضاف بوانو في لقاء لجنة العدل والتشريع بمجلس النواب، يوم الثلاثاء 13 نونبر 2012، لدراسة مشروع الميزانية الفرعية للمجلس الأعلى للحسابات برسم السنة المالية 2013، "أنه إذا كانت هذه المؤسسة تشتغل فقط على المستوى الوطني قبل سنة 2004، فإنه بعد ذلك اتجهت إلى الاشتغال على المستوى الجهوي"، ودعاها إلى "الاضطلاع بدور مهم في تقييم السياسات العمومية من حيث الأولويات والأهداف والاستراتيجية التي وضعتها فضلا عن تقييم المخططات الجماعية إلى جانب ما يشتغل به المجلس".


وأشاد بووانو بالتوصيات التي يقدمها المجلس الأعلى للحسابات في تقاريره بخصوص الإدارات والمؤسسات العمومية والجماعات الترابية التي يخضع بعضها للمتابعة، مشددا على أن القانون يعطي إمكانية رفع المجلس لمذكرات سواء لرئيس الحكومة أو للوزارة المعنية بالقطاع من قصد التنبيه للاختلالات الموجودة في المؤسسات والادرات العمومية التابعة لها مع توضيح سبل معالجتها.


أحمد الزاهي