رقية الرميد: العنف الأسري بالمغرب أقل مقارنة بالكثير من الدول

قراءة : (12)


12-12-24
أبرزت رقية الرميد، عضوة بفريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، أن ظاهرة العنف الأسري بالمغرب لا يصل إلى العنف الموجود في الكثير من الدول، باعتبار أنه ظاهرة عالمية.


ودعت الرميد إلى مراجعة الأرقام المروجة بخصوص العنف الأسري بالمغرب، كما دعت إلى مراجعة خلاصات بعض الدراسات الموجودة حول العنف الأسري في اتجاه تدقيق كل المعطيات.


وأكدت عضوة فريق العدالة والتنمية أثناء تعقيب لها على جواب رئيس الحكومة المتعلق بالعنف الأسري في الجلسة الشهرية ليوم الاثنين 24 دجنبر الجاري، أن استمرار العنف الأسري بالمغرب يعود بالأساس إلى أسباب ترتبط بارتفاع البطالة وتفشي الفقر والمخدرات وعدد من الظاهر الاجتماعية.


إلى ذلك ثمنت الرميد اقدام الحكومة على عدد من التدابير والاجراءات لمحاربة العنف داخل الأسر. وأشارت المتحدثة إلى أن الاستراتيجيات المختلفة التي اتخذتها الحكومة لمواجهة ظاهرة العنف الأسري من شأنها أن تقلل أو تحد من الظاهرة.


عبد اللطيف حيدة