‎ابن كيران يؤكد وجود انسجام شبه مطلق وجو من الارتياح غير المسبوق بين مكونات الأغلبية الحكومية

قراءة : (35)


29-12-12
‎قال عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إن "مشكلتنا لا تتجلى في البقاء في التدبير الحكومي ولكن أن نحقق للشعب المغربي ما يتطلع إليه"، مضيفا "نحن واعون أننا جئنا لتدبير الشأن العام على مستوى الحكومة في إطار دولي متسم بالأزمة، وإقليميا عشنا أحداث الربيع العربي، ولكننا كأمة استطعنا أن ندبر أمورنا بطريقة عقلانية".


‎وأكد ابن كيران في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية للمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، يوم السبت 29 دجنبر 2012 بسلا، وجود انسجام شبه مطلق وجو من الارتياح غير المسبوق بين مكونات الأغلبية الحكومية بشهادة الوزراء الذين كانوا في الحكومات السابقة، مضيفا "نحن لا نتصرف كلاعبي كرة المضرب لأننا حلفاء وسنحافظ على تحالفنا ونستمر فيه لأننا لم نأت في إطار اللعب ولكننا جئنا في إطار مسؤولية عظمى وفي ظل أزمة مازالت تعاني منها الأمم، ونحن ولله الحمد عرفت أمتنا كيف تتعامل مع هذه الأزمة".


‎وفي سياق ذي صلة، قال رئيس الحكومة، "نحن نتصور أن المعارضة بالنسبة لنا ليست عدوا بل هي منافس"، مضيفا أن الأمة يجب أن تكون فيها أغلبية حكومية قوية وقادرة على إنجاح الإصلاح وفي نفس الوقت تحتاج لتواجد معارضة قوية.
‎وأشار ابن كيران أن الباب مفتوح أمام المعارضة ومقترحاتها المعقولة، مضيفا "مرحبا بمعارضة تنبهنا إلى أخطائنا" قبل أن يستدرك أن "المغرب ليس فيه معارضة واحدة بل معارضات".
 
‎سلا / أحمد الزاهي