العثماني يستنكر انتهاك القدس الشريف ويحيي صمود الفلسطينيين

العثماني يستنكر انتهاك القدس الشريف ويحيي صمود الفلسطينيين
السبت, 8. مايو 2021 - 16:53

عبّر الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، عن استنكاره لاعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلية على المصلين بالحرم المقدسي وانتهاك القدس الشريف، خصوصا في حي الشيخ جراح.

وكتب العثماني، اليوم السبت تغريدة على حسابه بموقع "تويتر" جاء فيها "تحية للفلسطينيين الصامدين في المسجد الأقصى المبارك أمام اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلية واعتداءاتها على المصلين بداخله والعبث بمحتوياته".

 وأضاف الأمين العام لحزب "المصباح"، قائلا: "نستنكر انتهاكاتها في ‎القدس الشريف وخصوصا في حي الشيخ جراح".

هذا، وعبر حزب العدالة والتنمية، عن إدانته الشديدة، لاعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلية على المصلين بالحرم المقدسي وخصوصا في حي الشيخ جراح، مجددا دعوة أعضاء الحزب للاستمرار في عملية التبرع المالي لفائدة المقدسيين من خلال صندوق وكالة بيت مال القدس الشريف.

وقال النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية سليمان العمراني، إن "حزب العدالة والتنمية، يتابع بقلق شديد الأحداث التي تعيشها مدينة القدس الشريف على إثر اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلية على المصلين بالحرم المقدسي وخصوصا في حي الشيخ جراح".

وأكد العمراني، في تدوينة على حسابه بموقع "فايسبوك"، أنه "على إثر هذا الاعتداء الغاشم والانتهاك الجسيم، نعلن في حزب العدالة والتنمية إدانتنا الشديدة لهذا العمل الإجرامي الذي يؤكد طبيعة الكيان الصهيوني، في إطار الموقف الجماعي للمجتمع المغربي وكل قواه الحية الثابت والراسخ القائم على التضامن مع الشعب الفلسطيني وإدانة الانتهاكات الجسيمة لحقوقه".

 وتابع النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية قائلا: "نعتز جميعا بالدور الطلائعي الذي قام ويقوم به المغرب من خلال لجنة القدس برئاسة جلالة الملك، مجددا في السياق ذاته، "دعوة أعضاء الحزب للاستمرار في عملية التبرع المالي لفائدة المقدسيين التي سبق أن دعت لها الأمانة العامة للحزب من خلال صندوق وكالة بيت مال القدس الشريف".

في غضون ذلك، أدانت دول ومنظمات حقوقية، العدوان الإسرائيلي على الفلسطينيين في القدس، فيما دعا الاتحاد الأوروبي، اليوم السبت، إلى التحرك "بشكل عاجل لخفض التوتر في القدس"، بعد الاعتداءات العنيفة لقوات الاحتلال الإسرائيلي على الفلسطينيين والتصعيد في المدينة المحتلة.

من جانبها، أعربت الأمم المتحدة عن قلقها "البالغ من تصاعد التوترات والعنف في القدس ومحيطها"، في ظل تصاعد الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى وأحياء فلسطينية بالمدينة.

بدورها، أدانت دول عربية وإسلامية الاعتداءات الإسرائيلية في القدس، مؤكدة ضرورة "وقف أي ممارسات تنتهك حُرمة المسجد الأقصى "، ورافضة "مساعي تهجير عائلات فلسطينية من منازلهم في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية".

التعليقات

أضف تعليقك