ابن كيران ينتقد بشدة ممثل الكيان الغاصب بالرباط

ابن كيران ينتقد بشدة ممثل الكيان الغاصب بالرباط
الأحد, 1. مايو 2022 - 22:14

استغرب الأستاذ عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، فرح  ممثل الكيان الغاصب بالمغرب،  بإسقاط العدالة والتنمية، متسائلا: ما دخلك بهذا؟ وما علاقتك بانتخابات شتنبر؟
وأكد ابن كيران في كلمة له خلال تخليد يوم العمل العالمي، فاتح ماي 2022 بالرباط، أن الاحتلال لن يأخذ المسجد الأقصى، وأن المواطنين العرب في الدول المجاورة لفلسطين، لا أحد منهم يقبل بالتطبيع، إلا الخونة والذين يأخذون الأموال ويقعون في الفساد.
وشدد المتحدث ذاته، أن الشعوب العربية لا تقبل بالتطبيع مع الكيان المحتل، ولو أن الحدود مفتوحة تجاه فلسطين لتبين للاحتلال ذلك، وسيتبين، مهما طال الزمن أو قصر.
وقال ابن كيران إن على الاحتلال أن يغير سياسته وتعامله مع الفلسطينيين، مشيرا إلى أن اليهود في المغرب يعيشون في سلام وأمن، ولا أحد منهم اشتكى من سوء معاملة، وكذلك الأمر يجب أن يعامل به الفلسطينيون، لا أن يقتلوا ويضربوا ويعتدى عليهم في مساجدهم وكنائسهم، بكل همجية ووحشية، ودون أن يفرق المعتدي بين رجل وامرأة، وصغير أو كبير.
ودعا أمين عام "المصباح" العرب إلى الاتحاد، خاصة في ظل الظروف الراهنة التي يعرفها العالم، وما يقع فيه من تحولات وتغيرات، قد تقود إلى حرب عالمية ثالثة، والتي، وفق ابن كيران، لن نستطيع التعامل معها والوقوف في وجهها دون وحدة عربية وإسلامية قوية، من تركيا إلى ماليزيا مرورا بدول الخليج وعموم الدول العربية.

التعليقات

أضف تعليقك