ابن كيران: متمسكون بمرجعيته حزبنا الإسلامية إلى أن نلقى الله

ابن كيران: متمسكون بمرجعيته حزبنا الإسلامية إلى أن نلقى الله
الاثنين, 4. يوليو 2022 - 13:20

أكد الأستاذ عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن حزب "المصباح" عُرف في الدنيا أنه حزب يرفع المرجعية الإسلامية كأساس في منطقه ومنطلقه، والتزامه وبرامجه وايديولوجيته، مشددا على أن الحزب لن يفارق هذه المرجعية.
وأضاف ابن كيران خلال تأطير لقاء حزبي بمكناس، الأحد 03 يوليوز 2022، أن هذه المرجعية هي رأسمال حزب العدالة والتنمية، وهي ذخر لأعضائه في الدنيا والآخرة، مسترسلا، "حزبنا ولد في المرجعية الإسلامية وسيبقى فيها إلى أن يموت آخر واحد منا".
واسترسل، لا يوجد شيء مثل الإسلام أو أفضل منه، لا فكر ولا دين ولا فلسفة، هو الحق من عند الله، وسينتصر رغم كل شيء، مبرزا أن الأسلحة النووية تقتل الناس لكن الإسلام يحيي الإنسان والبشرية، وأن الذين يهيمنون على البشرية يريدون القضاء عليها، لكن، يستدرك ابن كيران، "هذا الأمر ليس بأيدهم، بل بيد الله وحده".
من جانب آخر، قال المتحدث ذاته، إن حزبه أعطى الدليل تلو الدليل أنه مع الملكية ومع جلالة الملك، وأنه عبر عن هذا في وقت سابق، وما يزال يعبر عنه، ليس كموقف تكتيكي ولا استراتيجي، بل كعقيدة، مردفا، قناعتنا أن جلالة الملك يجمع المغاربة ويوحدهم، ولذلك، المهم بالنسبة لنا، هو أن يبقى المغاربة موحدين حول ملكهم.
وبعد أن توقف ابن كيران عند عدد من المبادرات الاجتماعية والتضامنية التي كان حزب العدالة والتنمية سباقا إلى القيام بها، والتي أصبحت سياسة دولة وتحولت إلى برامج حكومية، أكد أن "المصباح" لم يأت لمنافسة الدولة بل لمساعدتها.
وجدد ابن كيران التأكيد على أهمية الحفاظ على قوة الدولة، قائلا: الدولة هي السقف الذي يحمي المواطنين من كل الأخطار المحدقة، مشيرا إلى أن المواطنين بمقدورهم المطالبة بما يريدون ضمن الدولة القوية، لكن إن كانت ضعيفة، فلا شيء يمكن أن يتحقق من مصالحهم.

التعليقات

أضف تعليقك