في المسابقة العالمية للرياضيات لعام 2022.. فريق مغربي يفوز بأربع ميداليات

في المسابقة العالمية للرياضيات لعام 2022.. فريق مغربي يفوز بأربع ميداليات
الاثنين, 15. أغسطس 2022 - 10:44

حصل 4 طلاب من أعضاء جمعية رياضيات المغرب، للمرة الثانية على التوالي، على ميداليتين ذهبيتين وميداليتين فضيتين في المسابقة العالمية للرياضيات لعام 2022، التي نظمت في الجامعة الأميركية في بلغاريا، بين الأول والسابع من غشت الجاري.
المسابقة الدولية للرياضيات هي مسابقة سنوية مفتوحة لجميع الطلبة الجامعيين الذين لا تتجاوز أعمارهم 23 عاما، وتتولى تنظيمها "كلية لندن الجامعية" (University College London, UCL) كل سنة، وأقيمت المسابقة هذا العام في الجامعة الأميركية في بلغاريا.
وحصل المشاركون المغاربة الأربعة في المسابقة الدولية للرياضيات في بلغاريا، للمرة الثانية على التوالي، على ميداليتين ذهبيتين وميداليتين فضيتين، وهؤلاء الطلبة هم أعضاء بجمعية رياضيات المغرب، وقد تكوّن الفريق الوطني المغربي من "عصام الطويل" و"زياد امزيل" و"أيمن معيطات" و"أحمد الشهلاوي".
ويشير عمر بنونة، عضو مكتب جمعية رياضيات المغرب، وفق ما نقلت الجزيرة نت، إلى أن "معظم الجامعات المشاركة تشكل فرقا يترأسها عضو من قسم الرياضيات بالجامعة، ويمكن لأي طالب جامعي -لا يتجاوز عمره 23 سنة- أن يشكل فريقا مكونا من طلاب جامعته أو أن يشارك بشكل فردي". وبالنسبة للطلبة المغاربة، فقد تمكنوا من اجتياز اختبار انتقائي مما خول لهم تمثيل جامعتهم "مدرسة بوليتكنك" في فرنسا في هذه المسابقة.
وللحصول على الميدالية الذهبية، يجب الحصول على مجموع نقاط أعلى من 40 على 80 نقطة، وما فوق 30 نقطة من أجل الفضية. وقد حصد أعضاء الفريق النقاط الآتية: 54، و41، و39، و35 وبذلك حصلوا على ميداليتين ذهبيتين وميداليتين فضيتين. وتشمل مسائل المسابقة أغلب ميادين الرياضيات، خاصة الحسابيات والتحليل والجبر ونظرية البيان والتركيبات.

جمعية شبابية وراء التتويجات
هذا، وتعد "جمعية رياضيات المغرب" الهيئة التي تسهر على توجيه وتكوين الفرق المغربية المشاركة في أنواع مسابقات الرياضيات، وأسسها عام 2016 شباب مغاربة تخرجوا في أرقى الجامعات العالمية.
وتهدف الجمعية إلى تعزيز الرياضيات في المغرب عامة، وإلى تحسين إعداد الطلاب المغاربة المتفوقين لتمثيل المغرب في مسابقات الرياضيات الدولية خاصة.
وتتكون الجمعية حاليا من أكثر من 60 عضوا، أغلبهم شباب مغاربة يدرسون في أرقى الجامعات في مختلف بقاع العالم، كالمغرب وفرنسا والولايات المتحدة، وكان أول رئيس مؤسس لها محمد أمين بنونة، خريج مدرسة البوليتكنيك بفرنسا وهو طالب دكتوراه بجامعة "إم آي تي" (MIT).
وتسعى هذه المبادرة إلى النهوض بمناهج تدريس الرياضيات الأولمبية بالمغرب، كما تقوم بعدد من التدريبات بالشراكة مع وزارة التربية الوطنية من السنة الأولى من السلك الثانوي إلى سنة البكالوريا. كما توجه التلاميذ المحتاجين إلى دعم دراسي، وتنتج مقاطع فيديو تفسيرية لمختلف دروس الرياضيات لجميع المستويات.
وفي هذا الإطار، تمكنت الجمعية عام 2019 خلال جائحة كوفيد-19 من مساعدة أكثر من 1800 تلميذ مغربي للاستعداد لامتحان البكالوريا بجميع أنحاء المغرب، بالإضافة إلى مساعدة تلاميذ الأقسام التحضيرية بتقديم نصائح ودروس الرياضيات على مستوى الأقسام التحضيرية.

التعليقات

أضف تعليقك